رفض طلب الأمير علي بتعليق انتخابات رئاسة الفيفا | المدى |

رفض طلب الأمير علي بتعليق انتخابات رئاسة الفيفا

رفضت محكمة التحكيم الرياضي اليوم الاربعاء طلب الامير علي بن الحسين، احد المرشحين الخمسة لانتخابات رئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) المقررة بعد غد الجمعة، اقامة حجرة اقتراع شفافة لضمان “الشفافية”.
وكان محامو الامير علي اكدوا امس الثلاثاء انهم تقدموا بطلب رسمي الى محكمة التحكيم الرياضي (كاس) لتأجيل انتخابات رئاسة الاتحاد الدولي بسبب الخلاف على كيفية التصويت.
وكان الامير طالب باقامة حجرة اقتراع شفافة خلال الانتخابات لضمان “الشفافية” بحسب ما اشار احد محاميه الباريسيين الى وكالة “فرانس برس” السبت الماضي، لكن لجنة الانتخابات رفضت طلبه.وقال الامير “وحدها حجرة اقتراع شفافة تسمح بالتأكد من ان كل ناخب يصوت بشكل صحيح، بضمير ومن دون ضغوط، ولمنع المصوتين من تصوير اوراقهم من اجل اثبات التزامهم بترتيبات تصويت معينة”.
ويتنافس الامير علي مع رئيس الاتحاد الاسيوي الشيخ البحريني سلمان بن ابراهيم ال خليفة والسويسري جاني إنفانتينو امين عام الاتحاد الاوروبي للعبة، والفرنسي جيروم شامباني والجنوب افريقي طوكيو سيكسويل.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد