«الصحة» تنفذ مشروع المسح الصحي لترصد عوامل الخطورة للأمراض المزمنة | المدى |

«الصحة» تنفذ مشروع المسح الصحي لترصد عوامل الخطورة للأمراض المزمنة

نفذت وزارة الصحة مشروع المسح الصحي لترصد عوامل الخطورة للامراض المزمنة غير المعدية بإستخدام المنهجية والإدارة المعيارية والاستبيانات الموحدة التي أعدتها منظمة الصحة العالمية “steps” (استبيان النهج المتدرج).

وأكد الوكيل المساعد للشؤون الفنية بوزارة الصحة ورئيس مشروع المسح الصحي لترصد عوامل الخطورة للأمراض المزمنة غير المعدية د.قيس الدويري بأن الهدف من إجراء المسح الصحي هو الحصول على بيانات حديثة عن معدلات انتشار عوامل الخطورة “التدخين – التغذية غير الصحية – الخمول الجسماني – الكحول -ارتفاع ضغط الدم – ارتفاع الدهون في الدم”، حيث أظهرت نتائج دراسة المسح الوطني لعوامل الخطورة المؤدية للأمراض المزمنة، وعوامل الخطورة ذات العلاقة بها الذي أجرته وزارة الصحة بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية على الكويتيين بالفئة العمرية من ١٨إلى ٦٩.

وأشار إلى أن نتائج المسوحات بينت أن معدل انتشار ضغط الدم بلغ ٢٥.١٪ بين الكويتيين، و١٤.٦٪ معدل انتشار السكر، و٣٨.٦٪ لارتفاع الدهون في الدم، و٧٧.٢٪ معدل زيادة الوزن، و ٤٠.٣٪ نسبة السمنة، هذا بالاضافة الى ان ٣٨.٨٪ من الكويتيون لا يتناولون كمية كافية من الخضار والفواكه يوميا، فضلا عن ٦٢.٢٪ لا يقومون بأي نشاط بدني كافي خلال اسبوع، هذا بالاضافة إلى أن معدل انتشار التدخين بين الجنسين بلغ ٢٠.٥٪.

وبين د.الدويري بأن نتائج هذا المسح ستوفر قاعدة بيانات حديثه عن معدلات انتشار عوامل الخطورة والأمراض المزمنة غير المعدية في المجتمع الكويتي مما سيعود بالفائدة على القيادات ومتخذي القرار والباحثين لاستخدام تلك المعلومات المستندة على الدراسة العلمية الحديثة والواقعية لوضع البرامج لمكافحة عوامل الخطورة والتصدي للأمراض المزمنة، ومتابعة تنفيذ تلك البرامج بإستخدام المؤشرات العلمية التي تتفق مع قرارات منظمة الصحة العالمية والإطار العالمي للوقاية والتصدي من تلك الأمراض، وضمن إلتزام الكويت بالإعلان السياسي للأمم المتحدة الصادر في سبتمبر ٢٠١١.

وبين أن استبيان النهج المتدرج المعتمد من منظمة الصحة العالمية يشمل ٣ خطوات ، الأولى عن طريق جمع المعلومات عن السلوكيات وانماط الحياة ذات الصلة بعوامل الخطورة، أما الثانية تشمل اجراء القياسات البدنية، والثالثة عن طريق إجراء الفحوصات المخبرية، موضحا ان تنفيذ المسح كان عن طريق اختيار عينه من السكان

ولفت إلى أن تكرار إجراء المسوحات يعطي بصورة دورية الاجابات على الاسئلة المتعلقك بعوامل الخطورة المؤدية الى الامراض المزمنة وما اذا كانت السياسات والبرامج تطبق بصورة فعالة، مؤكدا على ان دولة الكويت ملتزمة بتنفيذ قرارات منظمة الصحة العالمية ومبادرتها بشأن الوقاية والتصدي للامراض المزمنة غير المعدية.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد