سوري يلقي بأطفاله الثلاثة من نافذة | المدى |

سوري يلقي بأطفاله الثلاثة من نافذة

اعتقلت الشرطة الألمانية رجلاً سورياً بعد أن حاول قتل أطفاله الثلاثة عبر رميهم من نافذة شقته في مركز إيواء بمدينة كولون.

تلقت الشرطة في مدينة كولون الألمانية اتصالاً يوم الاثنين الماضي يفيد بأن لاجئاً قام برمي أطفاله الثلاثة من الطابق الأول. ونقل الأطفال الثلاثة في طائرة هليكوبتر إلى المستشفى لتلقي العلاج بعد أن أصيب اثنين منهما بجروح خطيرة بينما نجا الطفل الثالث بإصابات طفيفة.

وتذكر التقارير الطبية بأن الطفل الذي يبلغ من العمر خمسة أعوام وشقيقته التي لم تتجاوز السابعة يعانيان من إصابات خطيرة في الرأس ومن نزيف داخلي حاد.

وقد اعتقلت الشرطة الألمانية الرجل الذي يبلغ من العمر 35 عاماً، ولم تعرف بعد الأسباب التي دفعت الرجل للإقدام على هذه الجريمة البشعة.

ويقول عمال إغاثة اللاجئين في ألمانيا بأن ضيق مراكز الإيواء، وأعداد اللاجئين الكبيرة في كل مركز تتسبب بأعمال عنف عديدة بالإضافة إلى تعرض الأطفال والنساء إلى الإساءة والتحرش.

ويذكر بأن أعمال العنف التي اتهم اللاجئون بها ازدادت على نحو كبير في الآونة الأخيرة، وخاصة بعد أن أقدم مجموعة من اللاجئين بالتحرش الجنسي بفتاتين في مدينة كولون إبان الاحتفال بليلة رأس السنة.

وقد توعدت الحكومة الألمانية باتخاذ إجراءات صارمة لكل من يقوم بأي اعتداء داخل الأراضي الألمانية بحسب صحيفة الدايلي ميل البريطانية.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد