الإفراج عن نائب مراقب «الإخوان» في الأردن المسجون لانتقاده الإمارات | المدى |

الإفراج عن نائب مراقب «الإخوان» في الأردن المسجون لانتقاده الإمارات

افرجت السلطات الاردنية الاثنين عن نائب مراقب عام جماعة الاخوان المسلمين في الاردن زكي بني ارشيد بعد انتهاء مدة عقوبته لانتقاده الامارات اثر ادراجها جماعة الاخوان المسلمين على قائمة التنظيمات الارهابية.

وقال عبد القادر الخطيب محامي بني ارشيد لوكالة فرانس برس ان “السلطات افرجت عن موكلي ليل الاحد الاثنين الساعة 01،30 (23،30 ت غ) بعد ان انهى محكوميته ومدتها عام ونصف”.
واضاف ان “التوقيت جاء مفاجئا وقد يكون هذا بهدف تجنب احتفال محبيه بخروجه”، مشيرا الى ان “ادارة السجن التي كانت تنوي احتجاز مذكرات موكلي سلمتها له لدى خروجه”.
ويعد بني ارشيد (58 عاما) احد ابرز قيادات الحركة الاسلامية في الاردن حتى قبل توليه منصب نائب مراقب عام جماعة الاخوان المسلمين في المملكة.
وحكمت محكمة امن الدولة في فبراير الماضي على بني ارشيد بالسجن عام ونصف بعد ادانته بتهمة “القيام باعمال من شانها ان تعرض المملكة لتعكير صلاتها وصفو علاقتها بدولة اجنبية”.
واوقف بني ارشيد في 20 نوفمبر 2014 اثر انتقاده دولة الامارات بعد نشرها قائمة التنظيمات الارهابية.
ونشرت الامارات في 15 نوفمبر 2014 قائمة تضم 83 مجموعة صنفتها على انها ارهابية، ضمنها تنظيم “داعش” المتطرف وجماعة الاخوان المسلمين وتنظيم القاعدة والحوثيون في اليمن.

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد