هكذا ودع خالد النبوي شقيقه الراحل | المدى |

هكذا ودع خالد النبوي شقيقه الراحل

يعيش النجم المصري خالد النبوي، حالة من الحزن الكبير بعد وفاة شقيقه الراحل الصحفي وليد النبوي، صباح يوم الأحد الماضي 20 ديسمبر، بعد صراع مع المرض.
النجم المصري عبر عن حزنه العميق على فقدان شقيقه لمتابعيه على موقع المدونات القصيرة Twitter، ناعيا إياه بكلمات مؤثرة.
وكتب النبوي في رثاء شقيقه: ابن أمي و أبي..حبيبي وليد.. صاحبي في أول الضحكات والغمغمات والذكريات. وصلناك بالسلامة.. أسأل الله لك الجنة.. إلى لقاء يخبر كل منا الأخر ماذا رأى.
وكان وليد النبوي قد توفي صباح الأحد 20 ديسمبر، وشيعت جنازته من مسجد الحصري، بمنطقة السادس من أكتوبر، وعمل الصحفي الراحل بقسم الفن بجريدة اليوم السابع، كما سبق له العمل في الإنتاج السينمائي والتليفزيوني.
وكانت الصفحة الرسمية لنقابة المهن التمثيلية، قد أعلنت على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، أن عزاء الصحفي وليد النبوي شقيق الفنان خالد النبوي سيكون تلغرافيا.
ونعت النقابة النبوي قائلة: البقاء لله.. انتقل إلى رحمة الله شقيق الفنان خالد النبوي.. والجنازة اليوم عصرا بمسجد الحصري.. والعزاء تلغرافيا على: 60 ش مصدق الدقي.. ندعوا الله ان يتغمد الفقيد برحمته وأن يسكنه فسيح جناته.. وأن يلهم شقيقه وأسرته الصبر والسلوان.

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد