زبيدوف: نسعى لفتح سفارة للكويت في طاجيكستان | المدى |

زبيدوف: نسعى لفتح سفارة للكويت في طاجيكستان

قال سفير طاجيكستان لدى دولة الكويت الدكتور زبيدالله زبيدوف اليوم الثلاثاء إن زيارة رئيس مجلس النواب للمجلس الأعلى الطاجيكستاني شكورجان ظهوروف للكويت تهدف الى توطيد العلاقات الثنائية وفتح آفاق جديدة للتعاون وتبادل الخبرات في كافة المجالات خاصة بالمجال البرلماني.
وأضاف السفير زبيدوف في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) إن الزيارة تعد الأولى لوفد برلماني طاجيكي للكويت حيث التقى الوفد خلالها رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم وسمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء والمستشار في الديوان الأميري الدكتور عبدالله المعتوق وعدد من الشخصيات الكويتية مشيدا بالعلاقات “الممتازة والناجحة” بين البلدين.

واشار الى توقيع رئيس مجلس النواب الطاجيكستاني ظهوروف ورئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم اتفاقية تعاون ثنائي بين برلماني البلدين مبينا ان الاتفاقيات التي وقعت مع الجانب الكويتي تشمل تبادل الوفود بين البلدين والطلاب والخبرات.

واوضح أن بلاده تتمتع بالكثير من الإمكانيات لاسيما في مجال السياحة داعيا المستثمرين الكويتيين إلى الاستثمار في طاجيكستان لما ماتتمتع به من إمكانيات متعددة.

وقال زبيدوف أنه تم مناقشة موضوع فتح سفارة لدول الكويت في طاجيكستان وتبادل المنح الدراسية بين البلدين إضافة إلى تنسيق مواقف البلدين في مختلف المحافل الدولية لافتا الى ان رئيس البرلمان الطاجيكي وجه دعوة للرئيس الغانم بزيارة البرلمان الطاجيكي.

وأعرب عن التمنيات بالتوفيق والسداد لسمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح لدور سموه المعروف في المنطقة كقائد للعمل الانساني في تخفيف آلام ومعاناة جميع المحتاجين والمساكين.

يذكر ان رئيس البرلمان الطاجيكي شكورجان ظهوروف غادر البلاد اليوم الثلاثاء مختتما زيارة رسمية إلى دولة الكويت بدأت في 19 ديسمبر الجاري اجرى خلالها محادثات رسمية مع رئيس مجلس الامة مرزوق علي الغانم والتقى فيها سمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء ووقع اتفاقية تعاون مع مجلس الأمة الكويتي.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد