مبعوث الأمم المتحدة لليمن يصل إلى عدن لدفع محادثات السلام | المدى |

مبعوث الأمم المتحدة لليمن يصل إلى عدن لدفع محادثات السلام

أعلن مصدر قريب من الرئاسة اليمنية أن مبعوث الأمم المتحدة لليمن وصل اليوم السبت، إلى مدينة عدن الساحلية الجنوبية لمناقشة أفق محادثات السلام بين الحكومة التي تباشر عملها من عدن والمقاتلين الحوثيين.

ويدور صراع منذ ثمانية أشهر بين قوات موالية للرئيس عبد ربه منصور هادي تدعمها دول خليجية عربية من جهة والحوثيين المتحالفين مع إيران الذين يسيطرون على العاصمة صنعاء من جهة أخرى.
وباءت جهود سابقة بقيادة الأمم المتحدة لحل الأزمة عبر الحوار بالفشل مع استمرار القتال في أنحاء متفرقة من البلاد إذ تقصف طائرات حربية بقيادة السعودية مواقع جماعة الحوثي وحلفائها في الجيش اليمني.
وقال مصدر في الرئاسة إن مبعوث الأمم المتحدة إسماعيل ولد الشيخ أحمد وصل إلى مطار عدن الدولي اليوم قبل اجتماع مع الرئيس هادي بهدف إرساء القواعد لمحادثات جنيف الثانية.
وهذه المرة الأولى التي يقوم فيها المبعوث بزيارة رسمية لعدن التي أعلنها هادي عاصمة مؤقتة للبلاد بعد أن انتزع التحالف العربي السيطرة عليها من الحوثيين في يوليو الماضي.
ويقول دبلوماسيون إن المحادثات قد تجرى هذا الشهر في سويسرا لكن بعض المسؤولين اليمنيين عبروا عن تشككهم.
وكان الحوثيون سيطروا على العاصمة اليمنية صنعاء في إطار ما وصفوها بأنها ثورة على الفساد.
وقال عبد الملك المخلافي الذي عينه هادي وزيرا للخارجية الأسبوع الماضي لوكالة “رويترز”، إن الحكومة مستعدة للحوار على عكس الطرف الثاني وأن تصرفات الحوثيين على الأرض تتعارض مع بياناتهم بأنهم يؤيدون التوصل إلى حل سلمي للصراع.

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد