ارتفاع حصيلة الزلزال والتسونامي في تشيلي الى 13 قتيلاً | المدى |

ارتفاع حصيلة الزلزال والتسونامي في تشيلي الى 13 قتيلاً

ادى الزلزال والتسونامي اللذان ضربا شمال ووسط تشيلي ليل الاربعاء الخميس الى سقوط 13 قتيلاً وفقدان ستة اشخاص آخرين، حسب حصيلة جديدة اعدت الجمعة بعد 48 ساعة على الكارثة التي تضرر فيها آلاف السكان.

وقال نائب وزير الداخلية محمود علوي في مؤتمر صحافي في المكتب الوطني للاوضاع الطارئة في سانتياغو ان “عدد القتلى تجاوز الـ13”.

وفقد ستة اشخاص منذ الزلزال الذي بلغت شدته 8,3 درجات ووقع ليل الاربعاء الخميس، وتسونامي تلاه.

وكانت حصيلة سابقة تحدثت عن سقوط 12 قتيلا وخمسة مفقودين. والقتيل الجديد هو رجل عثرت الشرطة على جثته على شواطىء مرفأ صيد السمك في كوكيمبو الذي اجتاحته امواج البحر بعد الزلزال.

وفي هذه المنطقة التي تبعد 400 كلم عن سانتياغو بلغ عدد المنكوبين بالكارثة نحو 1500 شخص بينما تضرر 262 مبنى وحرمت 24 الف عائلة من التيار الكهربائي.

وهذا الزلزال يأتي في المرتبة السادسة بين الهزات الارضية العنيفة في تاريخ تشيلي والاقوى الذي يسجل هذا العام في العالم.

واعلنت حالة الطوارىء في منطقة كوكيمبو التي زارتها الرئيسة ميشال باشيليه مرتين للقاء السكان.

واجتاحت امواج كبيرة وسط عدد من المدن الساحلية في منطقتي كوكيمبو وفالباريزو.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد