إيفرتون يصفع «البلوز» بثلاثية نايسميث | المدى |

إيفرتون يصفع «البلوز» بثلاثية نايسميث

سجل البديل الدولي الاسكتلندي السابق ستيفن نايسميث ثلاثية نادرة قاد بها فريقه ايفرتون الى الفوز على ضيفه تشلسي حامل اللقب 3 – 1 في افتتاح المرحلة الخامسة من الدوري الانكليزي لكرة القدم.
وسجل نايسميث الذي نزل احتياطيا في الدقيقة التاسعة اهدافه في الدقائق 17 و22 و82، فيما سجل الصربي نيمانيا ماتيتش (36) هدف تشلسي.
ونايسميث سادس احتياطي يسجل الهاتريك في الدوري الانكليزي الممتاز.
وثأر ايفرتون لخسارته الثقيلة الموسم الماضي على الملعب ذاته 3 – 6، وعمق جراح الفريق اللندني الذي مني بخسارته الثانية على التوالي والثالثة في اول خمس مباريات منذ مطلع الموسم الحالي في الدوري.
وحصد تشلسي 4 نقاط من اصل 15 ممكنة وهي اسوأ بداية له منذ عام 1991، وهو الذي توج بلقب الموسم الماضي حيث خسر 3 مباريات طيلة الموسم.
غياب كورتوا
وبدأ تشلسي المباراة في غياب حارسه الاساسي البلجيكي تيبو كورتوا الذي خضع لعملية جراحية في ركبته اثر اصابة تعرض لها خلال تمارين الثلاثاء الماضي وسيغيب على اثرها حوالي ثلاثة اشهر عن الملاعب، فحل بدلا منه البوسني اسمير بيغوفيتش بين الخشبات الثلاث.
وخاض مدرب تشلسي البرتغالي جوزيه مورينيو المباراة بتشكيلة دفاعية محاولا ايجاد حل لدفاعه المهتز هذا الموسم والذي دخل مرماه هدفين على الاقل في مبارياته الخمس حتى الان هذا الموسم، فاشرك النيجيري جون اوبي ميكل على حساب البرازيلي ويليان، وطلب من الاسباني سيسك فابريغاس التقدم الى الامام.
إصابة بيسيتش
وتلقى ايفرتون ضربة مبكرة باصابة جناحه البوسني محمد بيسيتش فحل مكانه نايسميث الذي لم يكن يحلم بان يسجل ثلاثية في مرمى بطل الموسم الماضي.
وسرعان ما سجل نايسميث الهدف الاول مستغلا تمريرة عرضية داخل المنطقة فخطفها برأسه داخل الشباك (17).
وتصدى بيغوفيتش لكرة رأسية للمهاجم البلجيكي رومليو لوكاكو بعدها بدقيقتين لكنه وقف عاجزا عن تسديدة نايسميث القوية بيسراه من خارج المنطقة لتعانق شباكه معلنة الهدف الثاني (22).
وتابع ايفرتون افضليته لكن تشلسي سجل هدفا خلافا لمجريات اللعب عندما استلم ماتيتش الكرة على مشارف المنطقة قبل ان يطلقها صاروخية لم يحرك لها الحارس الاميركي تيم هاورد ساكنا (36)).
وفي الشوط الثاني حاول تشلسي ادراك التعادل واشرك مورينيو المهاجم الكولومبي فالكاو والبرازيلي ويليان لكن دفاع ايفرتون بقيادة الثنائي فيل جاغييلكا وجون ستون، الذي كان مرشحا بقوة للانتقال الى تشلسي في الاسابيع الاخيرة، وقفا سدا عنيدا امام المد اللندني.
وحسم نايسميث النتيجة نهائيا في مصلحة فريقه بعد مجهود فردي لروس باركلي الذي مرر له الكرة في ظهر دفاع تشلسي لينفرد بالحارس ويسدد بين ساقيه داخل الشباك (82).
والفوز هو الاول لايفرتون على ملعبه في اخر 10 مباريات.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد