كاسياس باكياً : وداعاً | المدى |

كاسياس باكياً : وداعاً

أعلن حارس المرمى الدولي إيكر كاسياس رحيله بشكل نهائي عن ريال مدريد صوب بورتو بعد 16 عاماً قضاها مع الفريق الأول للنادي محققاً 19 لقباً مختلفاً.
جاء إعلان كاسياس في مؤتمر صحافي كبير تم عقده اليوم الأحد في ملعب سانتياغو بيرنابيو، حيث كان مؤثرأ بشكل كبير، ولم يخلوا من بعض الكلمات والعواطف والدموع التي تؤكد مدى حب اللاعب لقميص النادي وحزنه الشديد على تركه.
وقال الحارس البالغ من العمر 34 عاماً: كاسياس : “أشكركم جميعاً على مشاركتي في هذه اللحظة الخاصة بالنسبة لي، لقد جئت اليوم إلى هذا الملعب الكبير لأقول وداعاً لكم جميعاً ولأسرة ريال مدريد الذي عشت معهم أفضل لحظات حياتي”.
وأضاف كاسياس: “يبدو وكأني انضممت وارتديت قميص الريال لأول مرة يوم أمس، لقد قضيت هنا العديد من اللحظات فلقد عانينا كثيراً، وضحكنا كثيراً وبكينا معاً، شعرت بأن الجميع احتضنني وبادلني الإحترام هنا”.
وأكمل كاسياس حديثه بالقول: “كنت قائداً للفريق ونجحت في رفع العديد من الألقاب، وشاركتكم لحظات مميزة وأخرى سيئة، أرجو أن تتذكروني بكل شيء جيد، إنني أضع النقطة الأخيرة هنا فقط وبعدها سأواصل مشواري”.
وحول انضمامه إلى بورتو، قال كاسياس: “لقد لقيت المودة والإحترام من قبل مسؤولي بورتو، يشرفني الإنضمام إليهم وسوف أقدم أقصى ما يمكن حتى لا أخيب آمالهم في سبيل الحصول على جميع الألقاب الممكنة”.
واختتم كاسياس حديثه بالقول: أريد أن أتوجه بخالص حبي ومودتي إلى والدي اللذين وفقوا إلى جانبي في المرحلة الماضية، كما أشكر زوجتي وابني اللذين سيكونان معي في رحلة بورتو”.
يذكر أن كاسياس كان قد وقع مع بورتو على عقد لمدة موسمين قابل للتمديد لموسم آخر وذلك بعد مد وجزر مع إدارة النادي الملكي، ليفتح هذا الأمر المجال أمام تعاقد الميرينغي مع دافيد دي خيا، حارس مرمى مانشستر يونايتد خلال الفترة المقبلة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد