موسكو تشكك في فعالية ضربات التحالف ضد داعش | المدى |

موسكو تشكك في فعالية ضربات التحالف ضد داعش

قال الناطق الرسمي باسم الخارجية الروسية ألكسندر لوكاشيفيتش الخميس 25 ديسمبر/كانون الأول إن موسكو تشكك في فعالية الضربات التي يوجهها التحالف الدولي ضد ‘داعش’.

وعبر لوكاشيفيتش عن قلق روسيا إزاء تنامي القدرات العسكرية لتنظيم ‘الدولة الإسلامية’ في العراق وسوريا.

من جانب آخر قال المسؤول الروسي إن موسكو سترعى محادثات بين الحكومة السورية والمعارضة في أواخر شهر يناير القادم، مشيرا إلى أن هذه المحادثات لن تحل مكان اتفاقات جنيف.

ورجح المتحدث باسم الخارجية الروسية عدم مشاركة الرئيس السوري بشار الأسد في المحادثات.

ورحب المسؤول الروسي بقبول منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بحث وتقييم معطيات ووقائع محتملة لاستخدام غاز الكلور في سوريا كسلاح كيميائي من قبل المسلحين، والتي كانت أحالتها دمشق إلى المنظمة.

وكانت الخارجية الروسية أعربت منتصف الشهر الجاري عن أملها في أن تأخذ البعثة الدولية المعلومات التي قدمتها لها دمشق بعين الاعتبار.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد