إستذكر رئيس مجلس القائمة الائتلافية مصعب الملا بالذكرى الرابع و العشرين من العزو العراقي الغاشم قائلاً : | المدى |

إستذكر رئيس مجلس القائمة الائتلافية مصعب الملا بالذكرى الرابع و العشرين من العزو العراقي الغاشم قائلاً :

قبل ٢٤ سنة سطّر الشعب الكويتي تلك الملحمة الوطنية التي قدم من خلالها الكثير من التضحيات لأجل إسترجاع وطنه ، رسم الشعب الكويتي الحر حينها رسمه كانت ألوانها دماءه بجميع أطيافه ، فاختلطت الدماء الطاهره بعضها ببعض ، لن ننسى هذه التضحية التي ستكون نور لنا في طريقنا في كل مشاكلنا للتخلص منها ، فلقد سطروا الشهداء والأسرى أروع الأمثلة لمعنى المواطنة الحقه.
وأوضح الملا دور القيادة السياسية العظيم بتلك الفترة العصيبة الذي ساهم بشكل كبير بتحرير الكويت من قوات الطاغية المقبور صدام حسين ، كما بين دور الحركة الطلابية بتلك الفترة ودور الإتحاد الوطني لطلبة الكويت بقيادة القائمة الائتلافية ، حيث ذكر البعض منها على سبيل المثال لا الحصر، فذكر تنظيم الإتحاد الوطني مؤتمر الشارقه بالتعاون مع اتحاد دولة الامارات العربية المتحدة، وقدم الاتحاد الوطني أحد أعضاءه وهو الشهيد سليمان الفايز رحمه الله ، كما شارك وفد الاتحاد في المؤتمر الجماهيري بمدينه كريستال في ولاية واشنطن في الولايات المتحدة الامريكية بعنوان : ( الازمة الكويتية.. الأسباب و التوقعات ) ، ومشاركة وفد من اتحاد الطلبة بمؤتمر جدة الشعبي حيث تلي فيه بيان الاتحاد بهذا الشأن ، وإلقاء رئيس اتحاد الطلبة ناصر العنزي كلمة بالمؤتمر الاستثنائي لاتحاد الطلابي العالمي المنعقد في التشيك و خرج المؤتمر بتوصيات و قرارات بالحق الكويتي و تطالب العراق بلالتزام بالقرارات الدولية ، وقيادة مظاهرات في لاهور في يوم ( التضامن مع الكويت )،

رحم الله شهداء الكويت الأبرار ، ونسأل الله أن يديم نعمة الأمن والأمان على البلاد والعباد وأن يحفظ الله الكويت وشعبها من كل مكروه

٢٠١٤٠٨٠٢-١٣٥٢٣٢-٤٩٩٥٢٧٢٠.jpg

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد