عناوين صحف السبت:- 7/6/2014 | المدى |

عناوين صحف السبت:- 7/6/2014

«حشد» تُمهِّد ليوم الثلاثاء.. إنجاز 21% من جسر جابر.. رقابة مسبقة على المشاريع الإسكانية بآلية جديدة.. عودة سفراء السعودية والإمارات والبحرين إلى قطر قريباً.. تثمين العقار بـ 550 ألف دينار.. الخالد: حملتا «12 ألف غازٍ» و«المجاهدين» لا تشكلان خطراً محققاً على الكويت

الأنباء:

رقابة مسبقة على المشاريع الإسكانية بآلية جديدة

يعود سمو رئيس الوزراء الشيخ جابر المبارك الى البلاد عند الساعة التاسعة من مساء اليوم السبت بعد ان قام بزيارة رسمية لجمهورية الصين الشعبية الصديقة، أجرى خلالها محادثات، ووقّع مع الجانب الصيني 10 اتفاقيات من شأنها إحداث تطورات إيجابية جذرية في العلاقات الثنائية بين البلدين.وتأكيدا لما نشرته «الأنباء» في 7 أبريل الماضي، اتفقت الحكومة والمجلس على عقد جلسة إسكانية خاصة يتم خلالها الاتفاق على آلية جديدة لتنفيذ الرقابة المسبقة على المشاريع الإسكانية وتتلافى الروتين والتعقيدات الحالية مع إعلان الجداول الزمنية التي ستلتزم بها الحكومة عند تنفيذ وتوزيع المشاريع الإسكانية سواء القسائم أو البناء العمودي للراغبين.على صعيد آخر، سألت «الأنباء» مصادر عما اذا تم شطب بعض المرشحين من خوض الانتخابات التكميلية من عدمه، فأجابت: ان الحكومة ليست لها علاقة بقضية شطب مرشحين، وان هناك لجنة مختصة مكلفة بذلك.وعن الوقت الذي سيتم فيه نشر الأسماء المعتمدة في الجريدة الرسمية «الكويت اليوم»، ردت المصادر قائلة: ان النشر سيتم خلال الاسبوع المقبل.وبسؤال المصادر عن القضايا المتوقع مناقشتها في اجتماع مجلس الوزراء هذا الاسبوع، أجابت: لدينا عدة قضايا ستتم مناقشتها، منها: الاتفاقية الأمنية واللائحة التنفيذية لقانون مكافحة الفساد.واستطردت المصادر بالقول: لدينا ايضا قضيتا اختيار 5 نواب لـ «المحافظين» و25 مختارا.

لا ميزانية مستقلة لجهاز حماية المنافسة

اتفقت وزارتا التجارة والصناعة والمالية على عدم وجود أي دواع لتعديل المادة 13 من قانون جهاز حماية المنافسة والمتعلقة بميزانية الجهاز وتنظيم الاعتمادات المالية اللازمة له والمرتبطة ضمن أبواب ميزانية وزارة التجارة، حيث طالب الجهاز بأن يكون ذا ميزانية مستقلة.وذكرت مصادر أن وزارة المالية أوردت في توضيحها أن قانون أحكام إنشاء الجهاز جاء صريحا في إدراج الاعتمادات المالية اللازمة له ضمن أبواب ومصروفات الميزانية المختلفة بميزانية وزارة التجارة، وكذلك وضع توصيات بعدم التوسع في الهياكل التنظيمية عند إنشاء الهيئات العامة، وذلك لما يترتب عليه من أعباء مالية متزايدة على الميزانية العامة للدولة، مشيرة إلى أن سياسة الحكومة الحالية تنادي بضرورة ضبط المصروفات للحد من تنامي الأعباء المالية.

«المواصلات»: الأعمال الممتازة في البنوك غداً

أكد مصدر مسؤول بوزارة المواصلات ان الوزارة ستقوم بتحويل مكافآت الأعمال الممتازة الى حسابات الموظفين في البنوك غدا الاحد لصرفها غدا او الاثنين، مشيرا إلى ان هذه المكافآت سيتم صرفها على مراحل.وأضاف ان عدد الموظفين والقيادات المستحقة لهذه الأعمال بلغ 5229 موظفا وشملت كذلك الموظفين غير الكويتيين ممن يعملون بنظام العقود وتحت بند المكافآت.وقال: ان كلفة هذه الأعمال بلغت 5 ملايين دينار تم تعزيزها واعتمادها من قبل وزارة المالية.من جانب آخر، اعتمد ديوان الخدمة المدنية الدرجات بالاختيار لموظفي الوزارة، وذلك وفقا لقرار ولوائح الديوان.

  

القبس:

حصيلة حملة موسعة للأمن العام خلال ساعات: 350 مخالفاً للإقامة.. ومطلوبون وهاربون

نفذ قطاع الأمن العام امس حملة موسعة في العديد من مناطق البلاد، أسفرت عن ضبط أكثر من 350 وافداً في تهم مخالفة الإقامة والهروب من الكفلاء والعمل لدى الغير، كما ألقي القبض على مطلوبين على ذمة قضايا وهاربين من أحكام.الحملة التي تعد من اكبر الحملات انطلقت عند الثالثة عصر امس، وشملت أسواق الري والجمعة والأثاث والحراج، كما أقام رجال الأمن نقاط تفتيش ثابتة ومتحركة في جليب الشيوخ، وضبطوا 270 رجلاً و80 امرأة مخالفين ومطلوبين.وأبلغ الوكيل المساعد لقطاع الأمن العام اللواء عبد الفتاح العلي القبس: أن الحملة استمرت لساعة متأخرة من مساء امس، وشاركت فيها عشرات الدوريات، بهدف محاصرة العمالة العشوائية وتطهير البلاد من المشبوهين والمخالفين، والأسواق العشوائية والباعة الجائلين وغيرهم.ورافق العلي في الحملة محافظ الفروانية الشيخ فيصل الحمود.

الصالح: نموذج الرفاه يرفع التكاليف على الخزينة

نشر صندوق النقد الدولي ملخصاً لأعمال مؤتمر عقد في الكويت أخيراً بحضور وزير المالية أنس الصالح.ووفق الملخص، قال الصالح: إن نموذج التنمية الكويتي أنتج تحسينات كبيرة في مستويات المعيشة والرفاه، إلا أن هذا النموذج رفع التكاليف على الخزينة العامة لدولة الكويت، لافتاً إلى أن ارتفاع فاتورة الأجور في القطاع العام، حالياً، يرهق الموازنة العامة للدولة.وقال ممثل الصندوق: التنويع الاقتصادي الحالي لم ينتج قطاعات قابلة للحياة، مشيراً إلى ضعف في التعليم على المستوى الخليجي العام.

مدير عام يعيّن نفسه «دوام مسائي» بمكافأة!

أصدر مدير عام مكتب الإنماء الاجتماعي قراراً عين بموجبه «نفسه» للعمل في الفترة المسائية بواقع 5 أيام في الأسبوع اعتباراً من 22 مايو الماضيوحدد المدير العام لنفسه مكافأة مالية وقدرها 1250 ديناراً شهرياً على أساس الأجر مقابل العمل.

الوطن:

«حشد» تُمهِّد.. ليوم الثلاثاء

قبل ان يحل يوم الثلاثاء المقبل، موعد التجمع في ساحة الارادة الذي دعت له حركة «حشد» لكشف تفاصيل، وربما أسماء متورطة بالتعدي على المال العام، بدأت الحركة تحركها بايصال رسائل تمهيدية لما قد يكشف عنه في ساحة الارادة. فقد غرد رئيس مجلس الأمة الأسبق أحمد السعدون على تويتر ذاكرا أرقاما وأحرفا تشير الى أمر ما حيث كتب: «!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! + 9 (ت.ص.خ 87 ي.ف) رموز تمثل بعض: نقاط الحق على حروف الحقيقة» وفي أسفل التغريدة جاء هاشتاق «# اقتلاع _طواغيت_الغزو_الداخلي.. الثلاثاء 6/10 موعدنا».وأيضا ضمن التحرك للحشد ليوم الثلاثاء، قال النائب السابق خالد السلطان ان هناك وثائق ومعلومات خطيرة سيتم تداولها في الأيام المقبلة تستوجب اتخاذ اجراءات حازمة وتصفية مواقع حساسة في الدولة لانقاذ البلد ومراجعة قرارات سابقة، مؤكدا ان ما بني على باطل وفساد هو باطل وأن المجلس الشرعي هو مجلس فبراير 2012 وما تبعه باطل، والصوت الواحد باطل، لافتا الى ضرورة استرجاع ما سلب من أموال الشعب. وقال: «الحساب قادم».

عودة سفراء السعودية والإمارات والبحرين إلى قطر.. قريباً

شفت مصادر خليجية أن عودة السفراء بين قطر والمملكة العربية السعودية والامارات والبحرين ستكون خلال الايام المقبلة.وقالت المصادر ان الاجتماعات الاخيرة وتدخل الكويت بشكل مباشر بإنهاء هذه الخلافات كان لهما دور كبير بعودة العلاقات من جديد مشيرة الى ان قطر تفهمت رأي تلك الدول بشأن بعض المواضيع التي كانت سبب تلك الخلافات.

واشنطن: تقدم ملموس لإغلاق «غوانتانامو»

أعلن مسؤول كبير في الادارة الامريكية انه يجري حاليا الاعداد لنقل عدد كبير من المعتقلين في غوانتانامو، مشيرا الى احراز «تقدم ملموس هذه السنة» باتجاه اغلاق المعتقل المثير للجدل.وبعد اطلاق الولايات المتحدة قبل ايام سراح خمسة من كبار قادة حركة طالبان مقابل افراج الاخيرة عن السرجنت بو بيرغدال، الجندي الامريكي الوحيد الذي اسر في افغانستان طيلة سنوات الحرب في هذا البلد، لايزال هناك 149 معتقلا في غوانتانامو.وقال مسؤول كبير في الادارة الامريكية «هناك عدد كبير من المناقلات يجري الاعداد لها على مختلف الاصعدة واعتقد اننا سنحقق تقدما جوهريا هذا العام».وبين الرجال الـ149 الذين مازالوا في المعتقل هناك 78 تلقوا «موافقة لنقلهم» من ادارتي جورج بوش الابن وباراك أوباما.ويعمل الموفدان الخاصان للرئيس اوباما المكلفان لتأمين عمليات النقل هذه، كليف سلوان لوزارة الخارجية وبول لويس للبنتاغون، بكد من اجل ايجاد دول تستقبل هؤلاء المعتقلين.وأضاف هذا المسؤول الكبير «نحن مرتاحون جدا للتقدم الذي نحققه لناحية عمليات النقل الى الخارج».وشهدت عمليات النقل الى دول اخرى تسريعا خلال الاشهر الماضية،الى الجزائر والسعودية والسودان.وتكثفت المحادثات مع عدة دول مثل الاوروغواي وكولومبيا وايضا المانيا.وجرت يوم الأربعاء الماضي جلسة استماع لفوزي العودة، أحد المحتجزين الكويتيين الاثنين في غوانتانامو. وقال استاذ العلوم السياسية والناشط في مجال حقوق الانسان الدكتور غانم النجار «كان أداء فوزي جيدا (في الجلسة) ونأمل ان تأتي النتيجة على خير».ومن المقرر ان تنظم جلسة استماع لفايز الكندري المحتجز الثاني في غوانتانامو بتاريخ 12 يونيو الجاري.وكشف سفير دولة الكويت لدى امريكا الشيخ سالم عبدالله الجابر الصباح عن بدء جلسات الاستماع لمجلس المراجعة الدورية الذي سينظر في قضيتي العودة والكندري.وأوضح أهمية هذه الجلسات كونها تعد خطوة مهمة في مسعى دولة الكويت لاغلاق هذا الملف واعادة أبنائنا المحتجزين في المعتقل الى أحضان الوطن موضحا ان هذه الجلسات تُعدُّ بمثابة المحاكمة للمحتجزين الكويتيين والاستماع الى مرافعات محاميهما.

  

الراي:

تثمين العقار بـ 550 ألف دينار

كشف النائب عبدالرحمن الجيران لـ «الراي» عن أنه تحصل على موافقة مبدئية من بنك الائتمان على تعديل القانون 47 / 1993 في شأن الرعاية السكنية، وبما يقضي الى رفع قيمة تثمين العقار الى 550000 دينار، معلنا ان هذا التعديل سيرفع بصفة الاستعجال الى مجلس الامة لإقراره خلال دور الانعقاد الحالي.وقال الجيران «نظراً للنمو الطبيعي في الأسعار، وفي الرعاية السكنية التي تقدمها الدولة، حيث بدأ مبلغ التثمين بـ140 ألف دينار، تمت زيادته الى 200 ألف، مسايرة للأسعار السائدة، ومن ثم الى 300 ألف دينار، ونظرا لارتفاع اسعار الاراضي ومواد البناء وأجور الأيدي العاملة، تبين ان المبلغ القائم حاليا لا يكفي لمواجهة هذه النفقات، ولم يعد يلبي حاجة المستفيدين من هذا القانون، لذلك طرحت هذا المقترح برفع مبلغ تثمين او استملاك الدولة للعقار الى 550 ألف دينار».واوضح الجيران انه «قبل تقديم مقترح تعديل المادة 30 من القانون 47 لسنة 1993 تم طرح هذه الخطوة على ممثلي بنك الائتمان، الذين اتفقوا معي على ضرورة رفع قيمة التثمين نظراً لارتفاع اسعار العقار والنشاط العقاري، وفي ضوء ذلك تقدمت بهذا المقترح مع اعطائه صفة الاستعجال لإقراره خلال دور الانعقاد الحالي».وأكد الجيران أن «إقرار هذا القانون سيعمل على تنشيط السوق العقاري، خصوصا وان المواطنين المستفيدين من تثمين عقاراتهم سيتمكنون من شراء عقار آخر»، مشددا على انه سيدفع باتجاه اقرار هذا التعديل قبل نهاية دور الانعقاد الحالي.

«ناطر بيت»: مخطط المطلاع يوّقع خلال أسبوع

ثمّن الناطق الرسمي باسم حملة «ناطر بيت» مشعل المطيري الجهود التي يبذلها رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم من أجل معالجة القضية الاسكانية، التي تهم كل مواطن كويتي.وأثنى المطيري على نتائج الاجتماع الأخير الذي ضم الرئيس الغانم ووزير الاسكان ياسر أبل ومسؤولي المؤسسة العامة للرعاية السكنية ووكيل ديوان المحاسبة اسماعيل الغانم ومسؤولي الديوان، والذي ركز على ضرورة إزالة العراقيل التي أدت إلى تأخير مشروع المطلاع، وضمان تخصيص 12 ألف وحدة سكنية عام 2015 و9 آلاف وحدة عام 2016 في المنطقة المذكورة.وأشاد المطيري بالدور والجهد الكبير الذي بذله الرئيس الغانم للوصول إلى اتفاق بين وزارة الاسكان وديوان المحاسبة، للتوقيع على مخطط المطلاع خلال أسبوع، مؤكداً أن حملة «ناطر بيت» تشكر رئيس مجلس الأمة ووزير الاسكان ووكيل ديوان المحاسبة على سعيهم لتذليل العقبات كافة التي تواجه حل القضية الاسكانية.

كلينتون: لم أوافق أوباما على سياسة عدم تسليح ثوار سورية

في باكورة التسريبات التي سبقت كتابها، المتوقع صدوره الاسبوع المقبل تحت عنوان «خيارات صعبة»، عمدت وزيرة الخارجية السابقة والمرشحة الاوفر حظا للرئاسة الأميركية عن الحزب الديموقراطي في العام 2016 الى اظهار التباين بينها وبين الرئيس باراك أوباما في السياسة الخارجية، وخصوصا في الشأن السوري.وقالت كلينتون ان خلافا نشب بينها وبين أوباما حول تسليح ثوار سورية، وكتبت: «عدت الى واشنطن وانا واثقة اننا إذا قررنا البدء بتدريب وتسليح الثوار السوريين المعتدلين، كان يمكن لنا ان نباشر التنسيق الفعال مع حلفائنا في المنطقة».وأضافت ان «المخاطر من القيام بأي عمل او عدم القيام به كانت مرتفعة»، وانه «ينتج عن أي منهما عواقب غير متوقعة»، وان «قرار الرئيس (أوباما) كان الاستمرار بالمسار القائم والقاضي بعدم اخذ خطوات إضافية بتسليح الثوار».وتابعت: «لا يحب أحد ان يخسر أي نقاش، بمن في ذلك انا، ولكن هذا قرار كان يعود للرئيس وانا احترمت نقاشاته وقراره».واعتبرت كلينتون انه منذ بداية الشراكة بينها وبين أوباما، والتي سحبت بموجبها ترشيحها كمنافسة له في انتخابات الرئاسة في العام 2008 في مقابل قيام حملة أوباما بتسديد ديون حملة كلينتون وتعيينها في منصب وزيرة خارجية، «وعدني (أوباما) بأنه سيمنحني دائما أذناً صاغية، وانا عبرت دائما عن رأيي، وفي هذه الحالة، لم يسُد موقفي».ومن شأن تصريحات كلينتون هذه ان تبعدها عن سياسة أوباما الخارجية، على الرغم من عملها كوزيرة الخارجية اثناء ولايته الأولى، ولا شك ان السبب الأول خلف قرار الابتعاد هذا هو نية كلينتون الترشح للرئاسة في العام 2016، وهو ما يقتضي حكما ابتعادها عن قرارات أوباما الخارجية بعد ان تكون شبه اجماع في واشنطن – عند الديموقراطيين والجمهوريين – مفاده ان قرارات الرئيس الأميركي غير صائبة، وانها اضعفت موقف الولايات المتحدة حول العالم وقلصت من مهابتها.وكما أبعدت كلينتون نفسها عن سياسة أوباما في سورية، كذلك أبعدت نفسها – في الغالب عن غير قصد – عن الأزمة التي يواجهها أوباما، منذ يوم السبت الماضي، بعد إنجازه صفقة تبادل أسرى مع حركة «طالبان» استعادت واشنطن بموجبها جنديها بو بيرغدال في مقابل افراجها عن خمسة معتقلين من قيادات «طالبان» في سجن غوانتانامو.ومما قالته كلينتون عن التبادل انها كانت تدرك ان «فتح باب المفاوضات مع طالبان هو امر سيكون من الصعب ان يبتلعه الكثير من الاميركيين بعد سنوات كثيرة من الحرب».في ملف آخر يبدو ان كلينتون تورده كمقدمة لترشيح نفسها للرئاسة، تراجعت الوزير السابقة عن تصويتها لمصلحة الحرب في العراق في العام 2002 عندما كانت في مجلس الشيوخ ممثلة عن ولاية نيويورك، وقالت ان صوتها ذاك كلفها الكثير اثناء الانتخابات التمهيدية داخل الحزب الديموقراطي للرئاسة في العام 2008.وقالت: «اعتقدت انني تصرفت بما يمليه عليّ ضميري بالنظر الى المعلومات التي كانت بحوزتي»، مضيفة: «بيد أني لم أكن الوحيدة التي كنت على خطأ، ولكني مع ذلك كنت على خطأ، هكذا، بسهولة وببساطة».وخصصت كلينتون جزءاً من كتابها للحديث عن المرحلة التي كانت فيها وزيرة في حكومة أوباما وتضمنت قيام قوات أميركية خاصة بقتل زعيم تنظيم «القاعدة» أسامة بن لادن، في آبوت آباد في باكستان في العام 2011.ومما كتبته كلينتون: «على عكس بعض التقارير الإخبارية وما ترونه في الأفلام، لم يكن لدينا الوسائل لنشاهد ما كان يجري داخل المبنى نفسه، وكل ما كان يمكننا فعله هو انتظار تقارير الفريق الموجود على الأرض».وتابعت وزيرة الخارجية السابقة: «نظرت الى الرئيس فوجدته هادئاً، ويندر ان شعرت بالفخر اثناء خدمتي في فريقه بقدر الفخر الذي شعرته ذلك اليوم».وأضافت: «بعدما شعرنا وكأنه وقت أبدي، ولكنه كان فعلياً 15 دقيقة، جاءنا الخبر من (الاميرال وليام) ماكرافن ان الفريق وجد بن لادن، وان (الأخير) عدو تم قتله في المواجهة. مات بن لادن».

  

الجريدة:

«التربية»: إعلان نتائج الثانوية العامة 25 الجاري

بينما تسابق الجهات المختصة في وزارة التربية الزمن للعمل على تجهيز قاعات ولجان الاختبارات لطلبة المرحلة الثانوية، والتي من المقرر أن تبدأ الأربعاء المقبل 11 الجاري وتنتهي الاثنين 23 منه، تعمل هذه الجهات على استكمال تجهيزات كنترولي الثانوية العامة بالقسمين الأدبي والعلمي، والتعليم الديني، حيث من المقرر أن يتم نقل أوراق الاختبارات بعد أداء الطلبة امتحاناتهم إلى غرف التصحيح، التي يتواجد بها المعلمون والمعلمات المشمولون بقرارات لجان التصحيح للانتهاء من تصحيح الأوراق ومراجعة الدرجات ورصدها في نظام سجل الطالب، تمهيداً لإعلان النتائج.وفي هذا السياق، أكد وكيل وزارة التربية المساعد للتعليم العام د. خالد الرشيد، أن إعلان النتائج لشهادة الثانوية العامة للعام الدراسي الحالي سيكون الأربعاء 25 الجاري، وذلك بعد الانتهاء من تصحيح ورصد درجات آخر اختبار لطلبة الصف الثاني عشر (أدبي) في مادة الإحصاء، موضحاً أن قياديي الوزارة حريصون على سرعة الانتهاء من تصحيح الأوراق وإعلان النتائج قبل بدء عملية الاقتراع في الانتخابات التكميلية لمجلس الأمة، والتي ستكون في مدارس وزارة التربية.وقال د. الرشيد لـ’الجريدة’ إنه تم ‘التشديد على ضرورة الدقة في العمل، والحرص على تصحيح الاختبارات أولاً بأول، بحيث يتم الانتهاء منها بأسرع وقت لتعلن النتائج للطلبة وأولياء أمورهم، الذين عادة ما يترقبونها على أحر من الجمر’، منوها إلى أنه سيتم التنسيق بين المناطق التعليمية على تفريغ أعداد كافية من المعلمين في شتى المجالات الدراسية لعملية تصحيح الاختبارات.وأضاف أن عملية إعلان النتائج ستتم وفق الإجراءات المتبعة عادة في نهاية كل عام دراسي، إذ من المقرر أن يعلنها نائب رئيس مجلس الوزراء وزير التجارة والصناعة وزير التربية وزير التعليم العالي بالوكالة د. عبدالمحسن المدعج في مؤتمر صحافي منقول على الهواء مباشرة من قبل تلفزيون دولة الكويت، ويتم الاتصال على الأوائل، منوهاً إلى أن عملية تسلم الشهادات الدراسية ستكون في اليوم التالي لإعلان النتائج، أي ستكون الخميس في المدارس التي ليس فيها انتخابات.وأوضح أنه يتم بحث مقترح حالياً لتوزيع شهادات طلبة المدارس التي تُجرى فيها انتخابات في المدارس القريبة منها، أو ترحيلها إلى المناطق التعليمية، حيث سيتولى قسم الامتحانات وشؤون الطلبة توزيعها على الطلبة في المناطق التعليمية، منوها إلى أنه سيتم الإعلان عن الإجراء المتخذ بهذا الشأن خلال فترة سريان الاختبارات.إلى ذلك، أشارت مصادر تربوية مطلعة إلى أن ‘التربية’ حريصة على سرعة الانتهاء من إعلان النتائج، التي من المقرر أن تتم الأربعاء 25 الجاري، أي قبل يوم واحد من بدء عملية الاقتراع في انتخابات مجلس الأمة التكميلية، المقررة الخميس 26 الجاري، تفادياً لأية مشاكل أو تداخلات قد تعوق عمل لجان الانتخابات الموزعة في 54 مدرسة حكومية، منوهة إلى أن وكيلة الوزارة مريم الوتيد خلال اجتماعها الأخير، الذي تم في كنترول الاختبارات، شددت على ضرورة الدقة في عمل الكنترول وسرعة الانتهاء من الإجراءات وإعلان النتائج في موعد أقصاه 24 الجاري.

الخالد: حملتا «12 ألف غازٍ» و«المجاهدين» لا تشكلان خطراً محققاً على الكويت

أكد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ محمد الخالد عدم وجود نصوص قانونية تجرم حملتي ‘تجهيز 12 ألف غازٍ’، و’دعم المجاهدين في سورية’، موضحاً أن جهات الاختصاص ارتأت أن الحملتين لا تشكلان إلا تحريضاً غير مباشر قُصِد به تهييج المشاعر، لكنه لا يقع تحت طائلة التجريم إلا إذا شكّل خطراً محققاً على الكويت.وبين الخالد، في رده على سؤال للنائب صالح عاشور عن مدى إجازة القانون لحملة الكويت الكبرى لتجهيز 12 ألف غازٍ في سبيل الله بتزكية كوكبة كبيرة من المشايخ والدعاة والناشطين، وحملة النفير لدعم المجاهدين في سورية التي ينظمها مجلس الداعمين للثورة السورية، أن ‘الأمر يتطلب تدخلاً تشريعياً لمعالجة مثل هذه الوقائع بأوصاف تجريمية مكتملة الأركان وعقوبات محددة جزاء لها’.وأضاف أن ‘الوزارة تؤكد أن المادة الأولى من قانون تنظيم الترخيص بجمع المال للأغراض العامة والمعمول به اعتباراً من 1/3/1959 تنص على أنه (اعتباراً من أول مارس 1959 لا يجوز للأفراد أو الجماعات جمع التبرعات من الجمهور بأي وسيلة كانت بغرض إنفاقها في أحد وجوه البر، أو النفع العام، أو مساعدة المنكوبين في الكويت أو في البلاد العربية الشقيقة، أو الأعمال الأهلية للخدمة العامة إلا بعد الحصول على ترخيص سابق من دائرة الشؤون الاجتماعية والعمل قبل بدء الجمع بشهر على الأقل)’.وتابع الخالد: ‘أما عن الواقعتين الواردتين في السؤال فإن الجهة المختصة بالوزارة ارتأت عند بحث مدى انطباق أحكام قانون الجزاء المعدل بالقانون رقم 31/1971 بشأن جرائم أمن الدولة على الحملتين محل السؤال، أنهما في ظاهرهما لا يشكلان إلا تحريضاً غير مباشر قُصِد به تهييج المشاعر، لكن هذا التحريض بوضعه الحالي لا يقع تحت طائلة التجريم إلا من خلال تشكيله خطراً على الكويت بشكل مطلق لا يقبل إثبات العكس، ولم تتوصل الجهة المختصة بالوزارة إلى تحقق النتيجة المشار إليها من وراء الحملتين المذكورتين’.وأشار إلى أن ‘الإجراء المتبع عند جمع أي شخص لتبرعات بغير إذن مسبق هو أن تحيل جهة الاختصاص المعنية بذلك، وهي وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل، الأمرَ إلى جهات التحقيق المختصة’.

إنجاز 21% من جسر جابر

علمت ‘الجريدة’ من مصادر بوزارة الأشغال أن نسبة الإنجاز في مشروع جسر جابر بلغت 21 في المئة، لافتة إلى أنه ‘تم اعتماد المراحل الرئيسية والثانوية لدفعات المشروع، وتقديم دراسة المردود البيئي النهائية’.وأكدت المصادر الانتهاء من المساكن الطبيعية الجديدة للحياة البحرية والروبيان، مشيرة إلى أنه يجري التنسيق مع وزارة الكهرباء بشأن المحطة المزمع إنشاؤها في منطقة الدفان.وأوضحت أن نسبة أعمال التجريف والاستصلاح في الشويخ بلغت 45 في المئة، وترحيل السور الخاص بالميناء 57 في المئة، بينما بلغت أعمال الجسر الحديدي المؤقت في الشويخ 93 في المئة، وتحسين التربة بالصبية 40 في المئة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد