ممثلة 'إغراء' تتوب أمام الكعبة وترتدي الحجاب | المدى |

ممثلة ‘إغراء’ تتوب أمام الكعبة وترتدي الحجاب

أعلنت ممثلة إغراء باكستانية (29 عاماً) في مكة المكرمة توبتها وارتداءها الحجاب وترك الأعمال السينمائية نهائياً، ووعدت بالتركيز في الفترة المقبلة على دعم البرامج الدينية والاجتماعية.

وقالت الممثلة، التي تلقت هدية من الداعية الباكستاني طارق جميل عبارة عن رحلة دينية لقضاء شهر العسل مع زوجها في السعودية بجانب الحرمين الشريفين، لـ’سبق’، إنها أعلنت توبتها أمام الكعبة وأقسمت على أن لا تعود للأعمال السينمائية والغناء سواء في باكستان أو الهند، مشيرة إلى أنها قررت ارتداء الحجاب وأخذت على نفسها تعهداً بأن لا تترك الصلاة وأن تلتزم بدعم البرامج الدينية والاجتماعية بالتعاون مع زوجها الذي يملك شركات كبرى في باكستان والإمارات.

وأضافت الممثلة، التي اشتهرت في باكستان والهند كممثلة إغراء وتلقت في أوقات سابقة عدداً من التهديدات بالقتل من قبل طالبان باكستان، أنها اتصلت بالداعية الباكستاني طارق جميل وأبلغته بقرارها وأنه عرض عليها تقديم برنامج ديني عبر الإذاعة والتلفزيون الباكستاني، حيث إنه قام بإعداد برنامج ديني وحصل على موافقة عليه من قبل الرعاة.

وعبّر الداعية طارق جميل اليوم في وسائل الإعلام الباكستانية عن سعادته بإعلان توبة الممثلة، مشيراً إلى أن سبب عرضه على الممثلة تقديم برامج دينية، لأنها شخصية معروفة ولها جماهير كبيرة سواء في باكستان أو الهند وبذلك سيكون برنامجها مؤثراً خاصة على فئة الشباب ومن سلكوا طرقاً ملتوية وبالتالي إعادتهم للطريق الصحيح.

ويشار إلى أن الداعية الباكستاني طارق جميل كان قد تكفل قبل أيام برحلة الممثلة الباكستانية للسعودية لقضاء شهر العسل بالقرب من الحرمين الشريفين بعد أن كانت تخطط للسفر إلى أوروبا لقضاء شهر العسل مع زوجها الذي يعد أحد رجال الأعمال المشاهير في باكستان.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد