مجلس التعاون الخليجي يدين تفجير الدقهلية "الإرهابي" | المدى |

مجلس التعاون الخليجي يدين تفجير الدقهلية “الإرهابي”

أدان مجلس التعاون الخليجي، بشدة، اليوم الثلاثاء، تفجير مقر مديرية الأمن في مدينة المنصورة بمحافظة الدقهلية بمصر، ووصفه بأنه “حادث إرهابي شنيع”.
وقال الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبداللطيف بن راشد الزياني، في بيان مساء اليوم إن “مجلس التعاون يدين هذا الحادث الإرهابي الشنيع الذي يهدف إلى زعزعة أمن مصر واستقرارها، وترويع الآمنين من أبنائها ، وتعطيل الجهود الرامية لبسط الأمن والاستقرار في ربوعها، ولا يستفيد منـه إلا الذين لا يريدون الخيـر والأمـان لمصر وشعبها”.
وأعرب عن ثقته في “قدرة الأجهزة الأمنية المصرية في كشف ملابسات هذا الحادث الإجرامي، والقبض على الجناة وتقديمهم إلى العدالة لينالوا جزاءهم”، معرباً عن تعازيه الحارّة لذوي الضحايا وللحكومة والشعب المصري، متمنياً للجرحى الشفاء العاجل.
واستهدف انفجار كبير مبنى مديرية أمن الدقهلية في الساعات الأولى من صباح اليوم، وأسفر بحسب آخر إحصائية عن مقتل 14 وإصابة 130 آخرين إلى جانب انهيار واجهة المبنى الجانبي للمديرية وانهيار جزئي في عدد من المباني القريبة، من بينها مجلس مدينة المنصورة، والمسرح القومي، والمصرف المتحد، وإتلاف عدد من سيارات الشرطة والمواطنين.
وأعلنت رئاسة الجمهورية المصرية الحِداد العام لمدة 3 أيام على ضحايا الحادث، الذي أدانته أيضاً دولاً عربية وأجنبية وفعاليات حزبية وسياسية وشعبية في مصر.
 abdellatef_201371142149

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد