«الصحة»: حريصون على إقامة ورش العمل لتطوير التخصصات الطبية | المدى |

«الصحة»: حريصون على إقامة ورش العمل لتطوير التخصصات الطبية

أكدت وزارة الصحة اليوم الأحد حرصها على تشجيع المؤتمرات والملتقيات العلمية وتنظيم ورش العمل لكافة التخصصات الطبية للارتقاء بالنظام الصحي وتطويره.
جاء ذلك في كلمة للوكيل المساعد لشؤون الخدمات الطبية المساندة بالوزارة الدكتور فواز الرفاعي ألقاها نيابة عن وزير الصحة الشيخ الدكتور باسل الصباح بمناسبة افتتاح فعاليات ورشة عمل يوم فنيي المختبرات الطبية الرابع.
وأكد الرفاعي أهمية تطوير الأداء المهني لتحقيق مزيد من التطور والارتقاء في النظام الصحي واثراء الساحة الطبية بنقاشات علمية جادة لتحقيق التنمية المجتمعية الشاملة والمستدامة.
وأضاف أن العنصر البشري المؤهل والمدرب من الكوادر الطبية المتخصصة بمختلف التخصصات يعد الركيزة الأساسية للنظام الصحي الحديث القادر على مواجهة تحديات تقديم خدمة صحية ذات جودة عالية.
وبين أن مجموعة فني المختبرات الطبية تمثل أحد أكبر المجموعات المهنية في مجال الرعاية الصحية ولهم دور حيوي في المنظومة الصحية من حيث المساهمة في تشخيص المرض عن طريق عمل الفحوصات المخبرية اللازمة ومتابعة التطور الصحي للمريض.
بدورها قالت مديرة ادارة المختبرات الطبية الدكتورة رماء الصفي لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) إن فئة فنيي المختبرات الطبية هي واحدة من أكبر الفئات المهنية في مجال الخدمات الطبية المساندة والدعامة الاساسية التي يرتكز عليها العمل.
وأكدت الصفي حرص الادارة على مواكبة التطورات العالمية في مهنة تخصص المختبرات الطبية وتوفير كافة وسائل التعليم والتدريب لفنيي المختبرات عبر المؤتمرات وورش العمل والمحاضرات التي تقام على مدار العام.
وأوضحت أن اليوم العالمي للمختبرات الطبية تحت شعار (الأمراض غير المعدية ودور فنيي المختبرات في تشخيصها) يهدف لابراز دور فنيي المختبرات الطبية الحيوي في تقديم الرعاية الصحية والارتقاء بجودتها.
يذكر أن العالم يحتفل كل عام بفنيي المختبرات الطبية في ال15 من ابريل تحت شعار عالمي يتم تحديده من قبل الكونجرس العالمي للفيدرالية الدولية للمختبرات الطبية.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد