تعليق الرحلات بمطار معيتيقة في طرابلس بسبب غارة جوية | المدى |

تعليق الرحلات بمطار معيتيقة في طرابلس بسبب غارة جوية

 أعلن “الجيش الوطني الليبي” بقيادة المشير خليفة حفتر، مسؤوليته عن غارة جوّية استهدفت المطار الوحيد العامل في طرابلس الإثنين وأدّت إلى توقّف حركة الملاحة فيه.
وتُواصل قوّات حفتر عمليتها في طرابلس، وسط معارك عنيفة مع خصومها الموالين لحكومة الوفاق الوطني.
وشنّت طائرة عسكريّة الإثنين غارةً على مطار معيتيقة الواقع في الضاحية الشرقيّة للعاصمة، بحسب ما ذكرت أجهزة المطار في بيان.
وأعلن “الجيش الوطني الليبي” تبنّيه الغارة التي أدّت إلى التّعليق الفوري للملاحة، من دون أن تُسفر عن ضحايا.
وشاهد صحافي في وكالة فرانس برس كان موجودًا في الموقع، حفرةً بعمق متر قرب مهبط للطائرات، فيما تضرّرت مروحيّة هليكوبتر عسكريّة قديمة جرّاء الغارة.
وقال المتحدّث باسم الجيش الوطني الليبي أحمد المسماري في مؤتمر صحافي، إنّ الهجوم كان يستهدف طائرةً عسكريّة من طراز ميغ 23 ومروحيّة هليكوبتر.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد