معهد الكويت للأبحاث العلمية ينظم ورشة عمل اقليمية لرصد ومراقبة الإشعاع البيئي لدول مجلس التعاون | المدى |

معهد الكويت للأبحاث العلمية ينظم ورشة عمل اقليمية لرصد ومراقبة الإشعاع البيئي لدول مجلس التعاون

أقام معهد الكويت للأبحاث العلمية اليوم الاثنين ورشة عمل اقليمية حول رصد ومراقبة الإشعاع البيئي لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية. وذكر بيان صادر عن المعهد ان الورشة أقيمت بالتنسيق مع مركز مجلس التعاون الخليجي لإدارة حالات الطوارئ في إطار تعزيز العمل الخليجي المشترك في مجال رصد ومراقبة الملوثات. وتهدف الورشة المقامة تحت رعاية وحضور مدير عام المعهد الدكتورة سميرة السيد عمر إلى العمل بشكل أساسي على ايجاد آلية للتعاون بين دول مجلس التعاون الخليجي لإنشاء شبكة موحدة ومتكاملة للرصد الاشعاعي في دول المجلس وذلك للتصدي لأي طارئ أو حادث إشعاعي في المنطقة أو في دول الجوار اضافة الى إنشاء قاعدة بيانات إشعاعية للاستفادة منها في مجال حماية البيئة والبحث العلمي. وطرح القائمون على الورشة موضوعات مهمة منها تقييم واقع المراقبة الإشعاعية في دول مجلس التعاون فيما يتعلق بمحطات الرصد الاشعاعي وما هو عددها ونوعها ومواصفاتها التشغيلية بالإضافة الى دراسة ربط محطات المراقبة في دول المجلس ضمن شبكة رصد إشعاعية متكاملة. كما طرحوا ايضا إنشاء قاعدة بيانات إشعاعية وتبادل المعلومات في إطار نظام المعلومات الجغرافية والتعاون مع المنظمات والهيئات الوطنية والدولية لتبادل المعلومات الاشعاعية مثل الوكالة الدولية للطاقة الذرية والاتحاد الاوروبي. وشارك في الورشة ممثلو دول مجلس التعاون وخبراء من الشبكة الاوروبية المتكاملة والجهات ذات العلاقة في رصد ومراقبة الاشعاع البيئي والتصدي للطوارئ الاشعاعية

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد