انطلاق جائزة الفرقان لحفظ القرآن في برلين | المدى |

انطلاق جائزة الفرقان لحفظ القرآن في برلين

انطلقت مساء يوم الجمعة 19 أكتوبر 2018م فعاليات “جائزة الفرقان لحفظ القرآن” في نسختها الثالثة في العاصمة الألمانية برلين، التي تقيمها جمعية الفرقان لحفظ القرآن في المانيا، وهي مسابقة سنوية في حفظ القرآن وتجويده، وتقام على مستوى جميع دول أوربا، ولمختلف الأعمار، ومختلف مستويات الحفظ والتجويد والإتقان والترتيل.

وفي ضوء ذلك أعلن أمين سر جمعية المنابر القرآنية د.عصام الفليج عن بدء توافد قوافل المشاركين في جائزة الفرقان على العاصمة الالمانية برلين منذ صباح يوم الجمعة 19 أكتوبر 2018م، للتنافس في المسابقة الأوروبية للقرآن الكريم، بدءاً من المراجعات مساء يوم الجمعة، ثم بدء التصفيات خلال يومي 20-21 من اكتوبر 2018 م.

وبين الفليج بأن عدد المشاركين في هذه المسابقة لهذا العام قد تجاوز 1000 مشارك ومشاركة، من 15 دولة أوروبية.

موضحاً بأن هذه الجائزة تقام برعاية وبتنسيق مشترك بين المجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا، ومسجد دار السلام في برلين، وجمعية المنابر القرآنية من دولة الكويت، ويتولى الهيئة الاشرافية على الجائزة عدة جهات خارجية، وهي الهيئة العالمية للكتاب والسنة التابعة لرابطة العالم الاسلامي في مكة المكرمة، وجمعية القرآن الكريم، وجائزة الخرطوم الدولية للقرآن الكريم من السودان.

ويشارك في لجان تحكيم الجائزة عدد من المشايخ والقراء من عدة دول؛ من الكويت والبحرين والسودان والمغرب والجزائر ولبنان واليمن وسورية.

وتأتي هذه المسابقة بدعم مادي من أهل الخير ومؤسسات خيرية، وأن الباب ما زال مفتوحاً لدعم الجائزة.
وفي ختام حديثه دعا الفليج جميع المشاركات والمشاركين في المسابقة لمواصلة المسيرة في تعلم القرآن وحفظه وتجويده؛ متمنيا لهم التوفيق والنجاح في هذه المنافسة القرآنية الشريفة، متوجها بالشكر الجزيل لجميع الجهات المنظمة ولجان التحكيم.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد