مجلس الوزراء يتابع إجراءات «الخارجية» لتأمين عودة المواطنين المتواجدين في إندونيسيا | المدى |

مجلس الوزراء يتابع إجراءات «الخارجية» لتأمين عودة المواطنين المتواجدين في إندونيسيا

تابع مجلس الوزراء بحزن وأسف عميقين الزلزال والمد البحري المدمر الذي ضرب جزيرة سولا ويزي الاندونيسية أخيرا، والذي أسفر عن مقتل واصابة العديد من الضحايا والمصابين، معرباً عن خالص التعازي لجمهورية إندونيسيا ولأسر الضحايا خاصة، سائلاً المولى عز وجل أن يرحم الضحايا بواسع رحمته وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل، وبهذا الصدد تابع المجلس الإجراءات التي اتخذتها وزارة الخارجية للتواصل مع المواطنين المتواجدين هناك بهدف الحفاظ على سلامتهم وتأمين عودتهم للبلاد سالمين.

واطلع مجلس الوزراء على التوصية الواردة في محضر اجتماع لجنة الخدمات العامة بشأن تقرير مؤسسة الموانئ بشأن الإجراءات التي اتخذتها تجاه قطع الصيد البحرية غير المرخصة والضوابط والاشتراطات اللازمة للترخيص، واتخاذ كافة الإجراءات التنظيمية والرقابية التي من شأنها ضمان الأمن والسلامة والمحافظة على البيئة البحرية.

وعبر مجلس الوزراء عن عميق ارتياحه حول نتائج الزيارة التي قام بها ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي الأمـير محمد بن سلمان والوفد المرافق له إلى البلاد، وفحوى المحادثات التي أجراها مع سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد وسمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد، والتي تأتي في إطار العلاقات الاخوية القائمة بين البلدين وحرص القيادتين على تعزيزها وتطويرها في كافة المجالات والميادين.

واستمع مجلس الوزراء إلى شرح قدمه رئيس مجلس الوزراء بالإنابة وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد بشأن نتائج مشاركته ضمن الوفد المرافق لممثل سمو الأمير سمو رئيس مجلس الوزراء في اجتماع الدورة الـ 73 للجمعية العامة للأمم المتحدة التي عقدت في نيويورك وجميع الاجتماعات واللقاءات العديدة التي تمت على هامش هذا الاجتماع.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد