بشائر رفع الإيقاف تتوالى على الاتحادات المحلية | المدى |

بشائر رفع الإيقاف تتوالى على الاتحادات المحلية

بدأت نتائج خارطة الطريق التي وضعتها اللجنة الأولمبية الدولية لرفع الإيقاف عن الكويت في الظهور عمليًا بإصدار عدة اتحادات رياضية دولية قرارات بتشكيل لجان مؤقتة في الاتحادات المحلية الموقوفة مع رفع إيقاف مؤقت عنها إلى حين استكمال ماورد في خارطة الطريق من اعتماد النظم الاساسية واجراء الانتخابات.
فقد أعلنت الاتحادات الدولية لـ (السباحة والجودو ورفع الأثقال والكراتيه والمبارزة واليد) تشكيل لجان مؤقتة لإدارة الاتحادات الوطنية مع رفع إيقاف مؤقت عن هذه الاتحادات والسماح لها بمشاركة رياضييها في الاستحقاقات الدولية.
وجاء تشكيل لجنة “اتحاد الجودو” برئاسة عبيد العنزي و‏عضوية كل من (‏عيد سعد العنزي، و‏أحمد سعد العتيبي،‏ وبدر الشارد،‏ وعزيز الذايدي)، فيما جاء تشكيل “اتحاد السباحة” برئاسة الشيخ خالد البدر، وحسين المسلم أمينا للسر وحميد الغريب نائبا للرئيس.
وتشكلت اللجنة الانتقالية لإدارة شؤون “اتحاد المبارزة”، ‏حيث ضمت كلا من “عبدالله الوعلان‏، وسلمان حاجي‏، وثويني الثويني‏، وأحمد علي يوسف‏، ومشعل شباب”، وفيما يخص “اتحاد رفع الأثقال”، فقد تشكلت اللجنة برئاسة صلاح بهمن، وهادي المري نائبا للرئيس وصباح العازمي أمينا للسر”، وجاء في “اتحاد الكراتيه” (عماد بهبهاني، وناصر الرزوقي – ممثلا عن الاتحاد الدولي – ، وأحمد يوسف).
وجاءت اللجنة المشكلة لـ “اتحاد اليد” برئاسة بدر الذياب، مبارك القحطاني نائبا للرئيس، علي بوهندي أمينا للسر، وفيصل باقر أمين صندوق، وجديع المطيري عضوا”.
وينتظر ان تستكمل بقية الاتحادات وهي ثمانية اتحادات إجراءات رفع الايقاف وتشكيل لجان مؤقتة في الساعات المقبلة.
واللافت في كتب الاتحادات الدولية التي رفعت الايقاف أن بعضها لم يشكل لجانًا خماسية ما يترك للأعضاء المعينين استكمال تشكيل اللجنة، إضافة إلى أن اتحاد اليد رهن رفع الإيقاف بتمكين اللجنة المؤقتة من إدارة الاتحاد، كما أن اتحاد الكراتيه لم يسمِّ رئيسا للجنة وترك الإدارة للجنة الثلاثية.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد