روحاني: المظاهرات شجعت ترامب على الانسحاب من «النووي» | المدى |

روحاني: المظاهرات شجعت ترامب على الانسحاب من «النووي»

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني اليوم الثلاثاء، إن المظاهرات ضد الحكومة التي اندلعت في أوائل يناير، شجعت الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، على اتخاذ قرار الانسحاب من الاتفاق النووي الذي أبرم عام 2015 بين طهران وقوى عالمية.
وقال «الاحتجاجات أغرت ترامب بالانسحاب من الاتفاق النووي».
وقال الرئيس روحاني إن إيران ستتغلب على العقوبات الأمريكية التي فرضت حديثا على طهران والتي لن تسهم سوى في توحيد الأمة.
وفي خطبة بثها التلفزيون الرسمي على الهواء مباشرة قال روحاني إن حكومته ستتغلب على التحديات الاقتصادية وستظهر «للمسؤولين في البيت الأبيض المعادين لإيران» بأن العقوبات ستفشل.
وقال روحاني بينما كان يجيب أسئلة مشرعين بشأن إدارته للاقتصاد في ظل ارتفاع الأسعار ومعدل البطالة «المشاكل الاقتصادية حرجة لكن الأهم من ذلك هو أن كثيرين فقدوا الثقة في مستقبل الجمهورية الإسلامية ويشككون في قوتها».
وأضاف «لا نخشى أمريكا ولا المشاكل الاقتصادية… سنتغلب على كل الصعاب».
نواب إيرانيون غير مقتنعين بإجابات روحاني
زاد الضغط على الرئيس روحاني اليوم الثلاثاء، بعد أن استدعاه نواب البرلمان للرد على تساؤلات بشأن النمو الاقتصادي الضعيف وارتفاع الأسعار إلا أن البرلمان لم يقتنع برده وأحال الأمر للهيئة القضائية.
وقال روحاني، دفاعا عن أداء حكومته، إن المشاكل الاقتصادية بدأت فقط عندما أعادت واشنطن فرض العقوبات على طهران إلا أن وكالة تسنيم الإيرانية للأنباء ذكرت أنه وفقا لنتائج التصويت بنهاية الجلسة لم يكن مثل هذا الرد مرضيا لكثير من النواب.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد