المؤشر القطري عند أعلى مستوى منذ 5 سنوات | المدى |

المؤشر القطري عند أعلى مستوى منذ 5 سنوات

أشار تحليل تقني خاص أصدرته شركة ‘ ببيتك للأبحاث’ المحدودة التابعة لمجموعة بيت التمويل الكويتي ‘بيتك’ عن أداء مؤشر بورصة قطر إن المؤشر حافظ على اتجاهه التصاعدي على مدى تسعة أسابيع ويتداول حاليا عند أعلى مستوياته منذ 5 سنوات فوق حاجز عشرة ألاف نقطة وما تزال التوقعات إيجابية تجاه المؤشر مع محافظته على تداوله فوق معدلاته المتحركة .. وفيما يلى التفاصيل

في تحليل بيتك للأبحاث السابق عن مؤشر بورصة قطر في 29 من شهر مايو نوهنا إلى أن المؤشر قد لامس آنذاك أعلى مستوياته المسجلة منذ يناير 2011 بوصوله إلى مستوى 9,103.34 نقطة، كما ذكرنا بأن أي ارتفاع إضافي في المؤشر إلى أعلى من مستوى المقاومة القريب سيؤدي إلى المزيد من الارتفاع إلى حاجز المقاومة التالية الواقع عند 9,290.18 نقطة خلال بضع أسابيع.
وبالفعل تمكن المؤشر من تخطي المقاومة واستئناف ارتفاعه مدفوعا بارتفاع جيد في كمية التداول في السوق. بينما حافظ على تصاعده على مدى تسعة أسابيع متتالية محققا خلالها ارتفاع بلغت نسبته 9.6 في المائة لمستثمري السوق. هذا ويتداول المؤشر حاليا عند أعلى مستوياته منذ شهر سبتمبر 2008 وفوق حاجز 10,000 نقطة .
هذا وماتزال توقعاتنا إيجابية اتجاه المؤشر القطري مع محافظته على تداوله فوق معدلاته المتحركة قصير، متوسط وطويل الأجل. فيما يظهر مؤشر القوة النسبة (RSI) الخاص به قريبا من مستوى مقاومته السفلي، في حين يتداول حالية مؤشر MACD عند 2.803 السالب، مما يشير إلى إمكانية تحقيق ارتفاع أضافي. علما بأن بعض عمليات التصحيح الجيدة قد تطرأ خلال الفترة القادمة آذنة للمزيد من الارتفاع.
وفي حال تمكن المؤشر في الفترة القريبة القادمة من تجاوز حاجز 10,075 نقطة فإن المقاومة التالية ستكون عند مستوى 10,600 نقطة. بينما أي تراجع جيد في المؤشر قد يقتصر على 9,690 نقطة، وأدنى من ذلك سيعطي مستثمري الفترات القصيرة إشارة جني الأرباح تحت مستوى 9,526 نقطة.
أما مستثمري الفترات المتوسطة والطويلة فبإمكانهم الاحتفاظ باستثمارهم في السوق مع بقاء المؤشر فوق حاجز 8,990 و8,545 نقطة، للفترتين على التوالي.

8_22_2013125524PM_6543020301

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد