حجاج بيت الله الحرام أدوا صلاة الجمعة في أجواء روحانية | المدى |

حجاج بيت الله الحرام أدوا صلاة الجمعة في أجواء روحانية

أدى حجاج بيت الله الحرام صلاة الجمعة اليوم في المسجد الحرام وجنباته وممراته والساحات الخارجية في أجواء إيمانية مفعمة بالروحانية ووسط خدمات متكاملة وترتيبات أعدتها الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي لاستقبال ضيوف الرحمن القادمين لأداء فريضة الحج للعام 1439هـ.

وأوصى إمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ الدكتور سعود الشريم المسلمين بتقوى الله وخشيته، وتحدث عن الحج وفضله ومنافعه وحكمه، مشيرا الى أن الحج ميدان رحب لاستلهام معنى العبودية وتجريد التوحيد للواحد سبحانه .

كما حضّ حجاج بيت الله الحرام على اغتنام استلهام منافع الحج المباركة اقتداء بالنبي المصطفى (صلى الله عليه وسلم)، وأن يتوجوا منافع حجهم المبارك بخلق السكينة والرزانة والرفق.

ولفت إمام وخطيب المسجد الحرام إلى أن كل حاج إنما هو في بلده الثاني معززا مكرما منذ قدومه إلى عودته سالما متقبلا بإذن الله، كما أن لهم عليكم انتظامكم في أداء المناسك دون تشويش أو إخلال بمقاصده أو الخروج عنها بشعارات وغايات لا تمت للحج بصلة.

وفي المدينة المنورة، تحدث إمام وخطيب المسجد النبوي الشيخ صلاح البدير عن الحج وفضل أيامه وعظمتها، داعيا للابتعاد عن كل ما يعكر صفوه ويخالف مقاصده وينافي أهدافه.

وخاطب حجاج بيت الله الحرام قائلا: “قدسوا الحرم وعظموا حرمته وراعو مكانته وصونوا هيبته والتزموا بالأنظمة والتعليمات واحذروا ما يعكر صفو الحج أو يخالف مقاصده أو ينافي أهدافه”.

وأكد الشيخ البدير أن الحج ليس موضعا للخصومات والمنازعات والمجادلات وليس مكانا للتجمهرات والمظاهرات والمسيرات ولا موقعا للشعارات والحزبيات والعصبيات فالحج أجل وأسمى وأعلى من أن يكون مسرحا للخلافات الحزبية والمذهبية وموطنا للنزاعات الطائفية والسياسية .

وبين إمام وخطيب المسجد النبوي فضل يوم عرفة، داعيا المسلمين الى الاجتهاد والتضرع والثناء والدعاء في هذا اليوم.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد