تركيا ترفض مجددًا الإفراج عن القس الأمريكي.. والشرطة تطوق منزله | المدى |

تركيا ترفض مجددًا الإفراج عن القس الأمريكي.. والشرطة تطوق منزله

ذكرت وسائل إعلام تركية اليوم الجمعة، أن محكمة تركية رفضت التماسا تقدم به القس الأمريكي أندرو برانسون لرفع الإقامة الجبرية عنه.

ويحاكم برانسون، الذي يسكن في إقليم أزمير الساحلي، في تركيا بتهم الإرهاب، وباتت قضيته محور أزمة دبلوماسية بين أنقرة وواشنطن تسببت فى انهيار قيمة الليرة التركية.

وخسرت الليرة نحو 40 % من قيمتها هذا العام لتصل إلى 6.21 ليرة للدولار بعد الأنباء مقابل نحو 6.04 قبلها.

وكانت محكمة مدينة إزمير قد رفضت الطلب الأربعاء الماضى، مؤكدة أن برونسون سيبقى قيد الإقامة الجبرية، حسبما أفاد التلفزيون الرسمى.

ومن جانبه، توعد وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين أمس الخميس، بأن تفرض الولايات المتحدة مزيدا من العقوبات على تركيا إذا لم يتم الإفراج سريعا عن القس الأمريكي اندرو برانسون.

واعتقلت السلطات التركية برانسون المتحدر من كارولاينا الشمالية فى أكتوبر 2016 بتهمة التجسس وممارسة أنشطة “إرهابية” وهو حاليا قيد الإقامة الجبرية.

يذكرأن المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية هيذر نورت قد أعربت اليوم، عن قلقها إزاء رفض محكمة أزمير التركية طلب الإفراج عن القس الأمريكى أندرو برونسون.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد