روسيا: عقوبات واشنطن المتعلقة بكوريا الشمالية تقوض عملية السلام | المدى |

روسيا: عقوبات واشنطن المتعلقة بكوريا الشمالية تقوض عملية السلام

قالت وزارة الخارجية الروسية أمس الخميس إن العقوبات الجديدة التي فرضتها الولايات المتحدة على شركة روسية ومديرها فيما يتعلق بكوريا الشمالية ربما تقوض عملية السلام في شبه الجزيرة الكورية.

وأضافت الوزارة في بيان أن واشنطن «لا تدرك كيف أن فرض الحد الأقصى من الضغط على بيونغ يانغ أمر محفوف بالمخاطر».

وفرضت الولايات المتحدة الأربعاء عقوبات على شركة روسية لخدمات الموانئ وشركتين صينيتين بسبب مساعدة سفن كورية شمالية وبيع الخمور والتبغ لبيونغ يانغ في انتهاك للعقوبات الأميركية.

وتابع البيان: «أساليب الولايات المتحدة الهدامة التي تتبعها خارج إطار عمل مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة ولجنة العقوبات (المتعلقة بكوريا الشمالية) لن تسفر إلا عن تقويض التقدم الذي تحقق أخيراً نحو التوصل إلى تسوية».

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد