«المحاسبة» يؤكد أهمية تضمين أهداف التنمية المستدامة بالخطة الاستراتيجية للدولة | المدى |

«المحاسبة» يؤكد أهمية تضمين أهداف التنمية المستدامة بالخطة الاستراتيجية للدولة

اكد رئيس ديوان المحاسبة الكويتي بالانابة عادل الصرعاوي اهمية تضمين اهداف التنمية المستدامة في الخطة الاستراتيجية للدولة واعداد الترتيبات اللازمة لتنفيذها.

جاء ذلك في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) مساء امس الخميس على هامش مشاركته في اجتماع قادة اجهزة الرقابة العليا واصحاب المصلحة بعنوان (اسهامات الاجهزة الرقابية في اجندة 2030 واهداف التنمية المستدامة) والذي تنظمه كل من مبادرة تنمية (الانتوساي) وادارة الامم المتحدة للشؤون الاقتصادية والاجتماعية من 19 وحتى 20 يوليو الحالي.

وقال الصرعاوي ان الديوان قام بالعديد من المساهمات التوجيهية من خلال حضور اجتماعات اللجنة التوجيهية الوطنية لأهداف التنمية المستدامة ويسعى الى مواجهة العديد من التحديات ابرزها جودة البيانات المقدمة اذ بدأت اللجنة حاليا بتوزيع اهداف التنمية المستدامة على الوحدات الادارية المختصة وفق الركائز السبع للخطة الوطنية للدولة وبما يتواءم مع اجندة 2030.

واضاف ان الديوان دخل كعضو مراقب في اللجنة التوجيهية الوطنية لأهداف التنمية المستدامة وتم اشراك فرق التدقيق في الورش التعريفية بأهداف التنمية المستدامة التي قدمتها اللجنة التوجيهية للوزارات والوحدات الادارية المختصة في حين وضع الديوان خارطة طريق للتوعية والتدريب فيما يتعلق بأجندة 2030.

واشار الصرعاوي الى ان الحكومة الكويتية شكلت لجنة تمكين المرأة وتسعى بشكل دؤوب نحو المساواة بين الجنسين في فرص التعليم والعمل اذ ادرج ديوان المحاسبة اهداف التنمية المستدامة كهدف تدقيقي في خطته الاستراتيجية (2016 / 2020) وافرد لها جزء في التقرير السنوي وخطط التدقيق لفرق العمل.

وافاد الصرعاوي ان جلسات الاجتماع ستناقش الخبرات والنتائج والدروس المستفادة من تكامل سياسات التدقيق والتماسك (الأفقي والرأسي) عبر الاقاليم وغيرها من المواضيع ذات الصلة.

واشار الصرعاوي الى ان الاجتماع سيبحث ايضا تعزيز الشمولية بالاضافة الى اسهامات الجهاز الاعلى للرقابة المالية في امريكا اللاتينية في الهدف الخامس من اهداف التنمية المستدامة.

واوضح انه سيتم تقديم لمحة عامة عن معنى التدقيق في الشمولية وتوفير الشمولية في مستوى الجهاز في احدى جلسات الاجتماع.

وذكر الصرعاوي ان الاجتماع سيناقش بدء تدقيق الجاهزية لتطبيق اهداف التنمية المستدامة والفرص والتحديات التي تواجهها الاجهزة العليا للرقابة المالية والمحاسبية التي توشك على البدء في تدقيق التأهب لتنفيذ اهداف التنمية المستدامة مما سينعكس على الظروف المحددة الاقليمية والوطنية التي يواجهونها.

واضاف انه سيتم التطرق خلال الاجتماع لامكانية النهوض بتنفيذ ومتابعة واستعراض اهداف التنمية المستدامة في الدول الجزرية الصغيرة النامية اذ ستركز الجلسات على التحديات الفريدة التي تواجهها الدول الجزرية الصغيرة النامية لتنفيذ اهداف التنمية المستدامة والتحديات المحددة التي تواجهها الاجهزة الصغيرة للأجهزة العليا للرقابة المالية في الدول الجزرية الصغيرة النامية لإجراء عمليات التدقيق في اهداف التنمية المستدامة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد