إبعاد معلمة أمريكية | المدى |

إبعاد معلمة أمريكية

البحرين : مقالاتها تشجع على التفرقة المذهبية عبر تويتر

 أعلنت السلطات البحرينية إبعاد معلمة أميركية الجنسية ‘دأبت على نشر مقالات مسيئة عن البحرين ومقالات تشجع على التفرقة المذهبية’.
وأوضحت وزارة الدولة لشؤون الاتصالات أن ‘فريق العمل بالوزارة في إطار تنفيذ قرار لرئيس الوزراء بشأن تفعيل الاجراءات القانونية ضد كل من يسيء استخدام وسائل الاتصال الاجتماعي بصورة غير قانونية، قام بتتبع أحد الحسابات الالكترونية على موقع التواصل الاجتماعي ‘تويتر’، دأب على نشر مقالات مسيئة عن البحرين ومقالات تشجع على التفرقة المذهبية في المجتمع البحريني ونشر بعض المقالات على المواقع المرتبطة بحزب الله’.
وأوضحت الوزارة، وفق ما نقلته وكالة أنباء البحرين (بنا) أن ‘فريق العمل تمكن من التعرف على هوية صاحبة الحساب التي استعانت باسم وهمي للحساب حيث تبين أنه يخص معلمة أميركية الجنسية تعمل بإحدى رياض الأطفال بالمملكة، وثبت أنها عملت ‘كصحافية غير معتمدة’ في الوقت نفسه الذي تعمل فيه كمدرسة لرياض الأطفال بالمخالفة لأحكام قانون هيئة تنظيم سوق العمل وقانون الجوازات والهجرة، وعلى الفور قامت الوزارة وطبقا للإجراءات القانونية بالتنسيق مع الجهات الحكومية المعنية وتم إلغاء تأشيرة دخولها إلى المملكة وإبعادها عن البلاد’.
ودعت الوزارة المواطنين والمقيمين إلى ‘الالتزام بعدم نشر أي مواد من شأنها الحض على الكراهية والعنف أو التحريض على القيام بأعمال إرهابية تهدد الأمن والسلم الوطني للمملكة’.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد