روسيا: على الفصائل الأجنبية الخروج من جنوب سوريا سريعًا | المدى |

روسيا: على الفصائل الأجنبية الخروج من جنوب سوريا سريعًا

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، الأربعاء، أنه ينبغي انسحاب كل الفصائل غير السورية من حدود سوريا الجنوبية مع إسرائيل في أسرع وقت ممكن، وفق ما نقلت وكالة تاس الروسية للأنباء.

وكانت مصادر روسية قد أفادت أن ملف الجنوب السوري اقترب من مرحلة الحسم، حيث تبلورت الصفقة بين موسكو وواشنطن وعمّان، بما يضمن تجنب المواجهة.

ونقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عن مصدر روسي مطلع أن البلدان الثلاثة تريد تسليم المنطقة إلى الشرطة العسكرية الروسية، بوجود مجالس المعارضة المحلية.

كما يشمل الاتفاق تأمين عدم دخول المسلحين ولا إيران إلى المنطقة، مقابل تسليم فصائل المعارضة الأسلحة الثقيلة كافة.

ولم يتطرق المصدر الروسي إلى كيفية إدارة درعا التي تسيطر المعارضة على نحو 70% من مساحتها، لكنه أوضح أن كافة المناطق الحدودية ستُسلم إلى النظام السوري، وفق الاتفاق الذي لا يتضمن وجوداً للقوات الإيرانية فيها.

كذلك أشار المصدر الروسي نفسه إلى أن لقاءً ثلاثياً قد يُعقد خلال أسبوع كحد أقصى، علماً أن اتصالاً جرى بين الرئيسين الروسي، فلاديمير بوتين، والتركي، رجب طيب أردوغان، شددا خلاله على منع تحول سوريا ساحة صراع بين إيران وإسرائيل.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد