رونالدينيو يدخل عالم السياسة | المدى |

رونالدينيو يدخل عالم السياسة

انضم نجم كرة القدم البرازيلية السابق رونالدينيو غاوتشو إلى صفوف الحزب الجمهوري البرازيلي (يمين) الذي يعد الذراع السياسي لـ «الكنيسة العالمية لملكوت الله الانجيلية».

وبذلك يكون بطل العالم 2002 وأفضل لاعب في العالم لعام 2005، قد انطلق بعد اعتزاله اللعبة في يناير الماضي وبعمر السابعة والثلاثين، في عالم السياسة، وقد يكون مرشحاً في الانتخابات العامة المقبلة المقررة في أكتوبر.

وقال رونالدينيو في بيان نشره حزبه الثلاثاء «أنا سعيد للمشاركة في مشروع يسعى إلى تحقيق الأفضل لبلدنا ويجلب الحداثة، السعادة والصحة لجميع السكان».

وأشار الحزب الذي يضم في صفوفه عمدة ريو دي جانيرو مارسيلو كريفيلا، أن صانع الألعاب السابق التزم «بالمساهمة في مشاريع الحزب ومقترحاته على المستويين المحلي والفدرالي».

وذكر مصدر في الحزب لوكالة فرانس برس «في الوقت الراهن، لم يتقرر بعد ماذا كان سيترشح إلى الانتخابات».

وبعدما استهل مسيرته في بورتو أليغري مسقط رأسه، أصبح رونالدينيو نجماً في باريس سان جرمان الفرنسي (2001-2003) ثم برشلونة الأسباني (2003-2008)، حيث أحرز لقب دوري أبطال أوروبا 2006.

كما حمل ألوان ميلان الإيطالي (2008-2011) قبل العودة إلى البرازيل مع فلامنغو (2011-2012)، واتلتيكو مينيرو (2012-2014) حيث أحرز كأس ليبرتادوريس 2013.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد