بالفيديو/ عدلي منصور رئيسا مؤقتا لمصر | المدى |

بالفيديو/ عدلي منصور رئيسا مؤقتا لمصر

الأمير يشيد بدور الجيش، والنيابة العامة تعتقل المرشد العام للإخوان، وصدور قرار يمنع مرسي وقيادات إخوانية من السفر

اجرى وزير الخارجية المصري محمد كامل عمرو اليوم عددا من الاتصالات مع نظرائه على الساحتين الدولية والاقليمية حيث اتصل بنظيريه في الامارات والكاميرون بالاضافة الى السكرتير العام للأمم المتحدة بان كي مون وقالت وزارة الخارجية المصرية في بيان صحافي الليلة ان الوزير عمرو التقى اليوم ايضا سفراء المجموعات الافريقية والعربية والأوروبية المعتمدين بالقاهرة وذلك بحضور نائب وزير الخارجية للشؤون الافريقية ومساعدي الوزير للشؤون الأوروبية والعربية.
واوضح البيان ان الوزير عمرو شرح خلال هذه الاتصالات واللقاءات التطورات الجارية في مصر مؤكدا أن ما حدث بالأمس جاء استجابة لمطالب جموع الشعب المصري الحاشدة التي خرجت على مدار الأيام الماضية ولمطالب القوى السياسية بتوجهاتها المختلفة.
كما تناول وزير الخارجية المصري عناصر خارطة الطريق التي وردت في بيان القائد العام للقوات المسلحة باعتبارها انعكاسا لما تم الاتفاق عليه بين القوى السياسية بمختلف توجهاتها مؤكدا أن القوات المسلحة ليس لها أي دور سياسي خلال المرحلة الانتقالية وأن دورها يقتصر على حماية الوطن والمواطنين.
وكان عمرو قد بدأ في وقت سابق اليوم سلسلة من الاتصالات مع نظرائه على الساحتين الدولية والاقليمية تضمنت وزراء خارجية الولايات المتحدة والمانيا وفرنسا وبريطانيا وتركيا والسعودية والجزائر وقطر والأردن اضافة الى المنسقة العليا للسياسة الخارجية والأمنية بالاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون

6:33:45 PM

قال وزير الخارجية المصري محمد كامل عمرو اليوم إن ما حدث في مصر الان جاء نتيجة مطلب شعبي وأن القوات المسلحة ليس لها أي دور سياسي في المرحلة الانتقالية القادمة وأن دورها يقتصر على حماية الوطن والمواطنين.
وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط أن عمرو بدأ سلسلة من الاتصالات مع نظرائه على الساحتين الدولية والاقليمية تضمنت حتى الآن وزراء خارجية الولايات المتحدة والمانيا وفرنسا وبريطانيا وتركيا والسعودية والجزائر وقطر والأردن اضافة الى الممثلة العليا للسياسة الخارجية والأمنية للاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون.

وأشارت الوكالة الى أن وزير الخارجية أكد خلال هذه الاتصالات المكثفة ‘ان ما حدث امس يمثل انعكاسا حقيقيا لارادة ومطالب الشعب المصري التي عبرت عنها الجموع الهائلة التي خرجت الى الشوارع ومطالب القوى السياسية بمختلف توجهاتها وأن القوات المسلحة وجدت لزاما عليها الاستجابة لهذه المطالب وتجنيب البلاد احتمالات الصدام الكارثية’.
وأوضح عمرو أن ‘خارطة الطريق التي وردت في بيان القائد العام للقوات المسلحة هي انعكاس لما تم الاتفاق عليه بين القوى السياسية بمختلف توجهاتها’.

6:33:45 PM

أعلنت جماعة الإخوان المسلمين في مصر رفضها القاطع لما وصفته بـ’الانقلاب العسكري’ ضد محمد مرسي، مؤكدة مقاطعتها لأي عمل مع السلطة التي وصفتها بأنها ‘مُغتصِبة’، وتترقب الأوساط الإسلامية ما سيخرج به المؤتمر الصحفي للقوى الداعمة لمرسي، بينما برز موقف لافت للسلفيين الذين دعوا الإسلاميين إلى الخروج من الشارع.

وجاء في بيان جماعة الإخوان المسلمين الذي ألقاه عضو مكتب الإرشاد، عبدالرحمن البر، من على منصة تجمع أنصار مرسي في ميدان ‘رابعة العدوية’: ‘نعلن رفضنا القاطع للانقلاب العسكري الذي تم ضد الرئيس المنتخب وإرادة الأمة ونرفض المشاركة في أي عمل مع السلطة المغتصبة والتعامل العنيف مع المتظاهرين السلميين.’

وأضاف البيان: ‘ندعو المتظاهرين لضبط النفس والتزام السلمية ونرفض ممارسات الدولة البوليسية القمعية من قتل واعتقالات وتقييد لحرية الإعلام وإغلاق القنوات. حمى الله مصر من كل سوء والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون والله أكبر ولله الحمد.’

وبرز في الإطار عينه إعلان التحالف الوطني لدعم الشرعية نيته عقد مؤتمر صحفي الخميس، ‘لإعلان موقفه من الأحداث الجارية وعرض خطته المستقبلية.’

وفي سياق متصل، أصدرت ‘الدعوة السلفية’ بيانا قالت فيه: ‘ظلت الدعوة السلفية خلال أسابيع مضت تحذر من تقسيم المجتمع وخطاب الإثارة والعنف والتكفير والتخوين، خوفاً من مواجهة غير مقبولة بين الإسلاميين وجموع الشعب وهذه المواجهة تخصم من رصيد العمل الإسلامي خصما هائلا يحتاج لسنوات من أجل إصلاحه.’

وأضافت ‘الدعوة السلفية’ أن ‘الممارسات الخاطئة والخطاب التكفيري’ أديا إلى هذه ‘اللحظات الأليمة في تاريخ الأمة والتي تشهد عزل أول رئيس منتخب،’ وتابعت بالقول: ‘ما يحدث في هذه اللحظات رغم ألمه إنما نحتمله من أجل دفع ما هو أعظم ضررا وفسادا للدين والدنيا من الحرب الأهلية التي كادت أن تعصف بالبلاد وسفك للدماء.’

ورفضت الدعوة السلفية الصدام بين الشباب الإسلامي والجيش مضيفة ‘تتوجه الدعوة إلى أبناء الحركة الإسلامية جميعا بأن يقدروا الموقف حق قدره ويعرفوا حقيقة ما جرى من تغيير في الوضع السياسي، وأن يتحلوا بالصبر والاحتمال، وأن لا يلقوا بأيديهم ودعوتهم إلى التهلكة، وأن ينصرفوا من الميادين إلى مساجدهم وبيوتهم، فلا يزال أمامنا عمل طويل ولابد لنا من مصالحة مع المجتمع بطوائفه ومؤسساته.’

4:39:12 PM

صدر هنا اليوم قرار بادراج اسم الرئيس المصري المعزول محمد مرسي و8 آخرين معظمهم من قيادات جماعة الاخوان المسلمين من السفر ووضع أسمائهم على قوائم المنع من المغادرة وترقب الوصول على أن يبدأ التحقيق معهم اعتبارا من الاثنين المقبل في قضية اتهامهم بسب واهانة السلطة القضائية ورجالها.
وحدد مستشار التحقيق المنتدب من وزير العدل للتحقيق في وقائع الاساءة للسلطة القضائية ورجالها المستشار ثروت حماد الذي اصدر قرار منع السفر للمتهمين في هذه القضية وهم اضافة الى مرسي رئيس مجلس الشعب السابق محمد الكتاتني وعضو مجلس الشعب السابق محمد البلتاجي والمرشد العام لجماعة الاخوان المسلمين السابق محمد مهدي عاكف وعضوا مجلس الشورى صبحي صالح ومحمد جمال جبريل.
وضم القرار وكيل اللجنة التشريعية بمجلس الشورى طاهر عبدالمحسن وعضوي مجلس الشعب السابق عصام سلطان ومحمد حامد وشهرته محمد العمدة.
وجاء قرار حماد في ضوء التحقيقات التي يباشرها في البلاغات المحالة اليه والتي كان مقدموها قد تقدموا بها للنائب العام ثم أحيلت اليه باعتباره مستشار التحقيق المختص والمنتدب للتحقيق في تلك الوقائع.
وأشارت البلاغات الى أن المتهمين أهانوا السلطة القضائية ورجالها عبر وسائل الإعلام الى جانب خطاب الرئيس السابق الذي أهان فيه السلطة القضائية ورجالها وذكر أحدهم بالاسم.

1:39:12 PM

أمرت النيابة العامة بضبط واحضار المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين الدكتور محمد بديع ونائب المرشد العام خيرت الشاطر بتهمة التحريض على قتل المتظاهرين السلميين أمام مقر مكتب الإرشاد لجماعة الإخوان المسلمين.

وذكرت وكالة انباء الشرق الاوسط أن قرار القائم بأعمال المحامى العام لنيابات جنوب القاهرة الكلية المستشار أحمد عز الدين جاء في ضوء ما كشفت عنه أقوال الشهود بشأن واقعة مقتل ثمانية متظاهرين أمام مقر مكتب الإرشاد قبل عدة أيام.
وأضافت أن تحريات إدراة البحث الجنائي أكدت صحة أقوال الشهود من أن بديع والشاطر قاما بالتحريض المباشر على قتل المتظاهرين المتجمهرين أمام مقر مكتب الإرشاد فى اطار تظاهرات مناهضة لجماعة الإخوان والرئيس السابق محمد مرسي.
على صعيد متصل توجه النائب العام المستشار عبد المجيد محمود اليوم الى دار القضاء العالى لبدء تنفيذ اجراءات شغله منصبه نائب عموم مصر بعد صدور حكم محكمة النقض ببطلان تعيين المستشار طلعت عبدالله بدلا منه فى ذلك المنصب مع اعادته الى منصبه.

1:24:01 PM

بعث حضرة صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه ببرقية تهنئة الى اخيه فخامة المستشار عدلي منصور رئيس جمهورية مصر العربية الشقيقة.
عبر فيها سموه باسمه وباسم دولة الكويت حكومة وشعبا عن خالص التهنئة بمناسبة توليه قيادة جمهورية مصر العربية الشقيقة خلال المرحلة الانتقالية والتاريخية وتوليه مهامه الدستورية.
سائلا سموه رعاه الله المولى تعالى ان يعين فخامته ويسدد خطاه لتحقيق امال وتطلعات شعب مصر الشقيقة وما ينشده من رفعة وازدهار وتجاوز هذه المرحلة الصعبة التى تمر بها جمهورية مصر العربية الشقيقة معربا سموه رعاه الله عن ثقته التامة بقدرة الشعب المصري الشقيق وبما عرف عنه من اصالة وروح وطنية عاليه على تخطي كافة العقبات والصعاب وأن يديم على البلد الشقيق الامن والاستقرار.
مشيدا سموه بالدور الايجابي والتاريخي والبناء الذي قامت به القوات المسلحة المصرية برئاسة الفريق اول عبدالفتاح السيسي وحفظت من خلاله بعد الله تعالى امن مصر واستقرارها.
مثمنا سموه بهذه المناسبة العلاقات التاريخية المتميزة التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين والتطلع الدائم والمشترك لتعزيزها والدفع بها نحو كل مافيه مصلحتهما المشتركة وان يحفظ المولى تعالى جمهورية مصر العربية الشقيقة وشعبها الكريم من كل مكروه ويديم على فخامته موفور الصحة والعافية.
بعث سمو ولي العهد الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح حفظه الله ببرقية تهنئة الى فخامة المستشار عدلي منصور رئيس جمهورية مصر العربية الشقيقة ضمنها سموه صادق تهانيه بمناسبة توليه قيادة جمهورية مصر العربية الشقيقة خلال المرحلة الانتقالية.
سائلا سموه المولى تعالى له التوفيق والسداد لتحقيق امال وتطلعات الشعب المصري الشقيق وماينشده من رفعة وازدهار متمنيا لفخامته دوام الصحة والعافية.
كما بعث سمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء حفظه الله ببرقية تهنئة مماثلة.

12:17:54 PM

أدى رئيس المحكمة الدستورية المصرية المستشار عدلي منصور اليمين الدستورية في مراسم تنصيبه رئيسا مؤقتا للبلاد.

وقال خلال خطابه أن تتجدد روح الميدان في نفوس المصريين متيقظة لتحرس الثورة جيلا بعد جيل، ونتطلع الى اجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية بارادة شعبية حقيقية غير مزيفة.

أدى رئيس المحكمة الدستورية العليا المصرية المستشار عدلي منصور اليمين الدستورية، كرئيس للمرحلة الانتقالية في مصر اليوم الخميس، بعد أن قررت الإجراءات التي أعلنت عنها القوات المسلحة توليه إدارة مصر لحين إجراء الانتخابات الرئاسية المبكرة.

وقال المستشار عدلي منصور بعد أدائه القسم ‘تلقيت ببالغ الإعزاز والتقدير تكليفي بتولي رئاسة الجمهورية خلال الفترة الانتقالية لمصر’، مؤكداً أن تكليفه بالرئاسة جاء ممن يملك إصداره وهو الشعب المصري.

وقال ‘إن 30 يونيو جمع كل المصريين دون تمييز، وإن الشعب أثبت للدنيا أنه لا يلين ولا ينحني ولا ينكسر’.

وأضاف ‘القضاء المصري تحمل بصبر كل محاولات الاعتداء على استقلاله’، موضحاً أن رجال الشرطة أدركوا أن مكانهم الحقيقي هو إلى جانب الجماهير.

8:43:59 AM

تصاعدت حدة التوتر الأمني والسياسي في أرجاء متفرقة من مصر فور إعلان الجيش عزل الرئيس المنتخب محمد مرسي, وقتل 14 شخصا على الأقل في صدامات دامية بين مؤيدين ومعارضين, بينما حاصرت قوات من الجيش مراكز تجمع المؤيدين لمرسي في ميدان رابعة العدوية وفي محيط جامعة القاهرة.

ووقعت أعنف المواجهات في محافظة مطروح بأقصى غرب مصر, حيث سقط ثمانية قتلى على الأقل وأصيب العشرات. وأوضح مدير الأمن بالمحافظة اللواء العناني حمودة أن جنديين بالجيش قتلا, بينما قتل ستة مؤيدين لمرسي في اشتباكات مع قوات الجيش في محيط  مبنى الديوان العام للمحافظة.

كما أصيب في الاشتباكات خمسة جنود بعدما اقتحم مؤيدون لمرسي قسم الشرطة في مدينة الضبعة إحدى مدن محافظة مطروح وأحرقوه بالكامل, كما أحرقوا سبع سيارات للشرطة.

في غضون ذلك وفي الإسكندرية, قالت إدارة الإسعاف إن ثلاثة أشخاص قتلوا بالرصاص في اشتباكات تدخلت فيها قوات من الشرطة والجيش. كما أسفرت الاشتباكات حسب وكالة أنباء الشرق الأوسط عن إصابة 83 شخصا. وقال شاهد لرويترز إن نحو ألفي شخص حاصروا عددا من مؤيدي مرسي في مسجد بالمنطقة التي دارت فيها الاشتباكات.

أما في مدينة المنيا جنوب مصر, فقال مصدر أمني إن ثلاثة من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين التي ينتمي إليها مرسي قتلوا في اشتباكات مع قوات من الجيش والشرطة. كما أصيب ضابط شرطة ومجند، واقتحم أنصار مرسي الديوان العام لمحافظة المنيا ورشقوا مبنى مديرية الأمن.

وفي مدينة كفر الشيخ بدلتا النيل, أصيب أكثر من مائة شخص -بعضهم في حالة خطيرة- في اشتباكات استخدمت فيها طلقات الخرطوش والزجاجات الحارقة والحجارة. أما في الفيوم, فقد ارتفع عدد المصابين في الاشتباكات إلى 70, بينهم خمسة في حالة خطيرة.

وكان 18 شخصا قتلوا وأصيب مئات في هجوم بالأسلحة النارية على معتصمين مؤيدين لمرسي ليل الثلاثاء أمام جامعة القاهرة.

مصير مرسي
وفي تطور آخر, قال القيادي في جماعة الإخوان جهاد الحداد فجر اليوم إن مرسي نقل بمفرده إلى وزارة الدفاع.

وكان الحداد قال في وقت سابق إن ‘مرسي وجميع الفريق الرئاسي هم قيد الإقامة الجبرية في نادي الحرس الجمهوري’، مضيفا أن والده الذي يعتبر اليد اليمنى لمرسي هو أيضا معتقل.
جاء ذلك بينما ذكرت صحيفة الأهرام الحكومية المصرية في عدد الخميس أن قوات الأمن المصرية أمرت باعتقال 300 عضو في تنظيم الإخوان. وأكد مسؤول بوزارة الداخلية لوكالة الصحافة الفرنسية أن البحث جار عن أعضاء في الإخوان بعد صدور مذكرات توقيف بحقهم.

وكانت قوات الأمن قد اعتقلت مساء أمس سعد الكتاتني رئيس حزب الحرية والعدالة المنبثق عن الإخوان, إضافة إلى رشاد البيومي نائب المرشد العام للجماعة.

توتر برابعة العدوية
جاء ذلك بينما سيطرت حالة من التوتر على المحتشدين في ميدان رابعة العدوية وفي محيط جامعة القاهرة, وسط مخاوف من صدامات مع قوات من الجيش والشرطة.

وقال عضو الهيئة العليا لحزب الحرية والعدالة محمد البلتاجي للجزيرة من ميدان رابعة العدوية إن الميدان يتعرض لحصار من دبابات الجيش, معتبرا أن ما حدث هو انقلاب عسكري على الشرعية، ودعا إلى مواجهة قرارات عزل الرئيس.

وقد منعت السلطات المصرية البث التلفزيوني من منطقة رابعة العدوية ومنعت صحفيين من الوصول إلى هناك, وسط أنباء عن إطلاق رصاص وتهديد للمعتصمين.

في هذه الأثناء, قطعت السلطات المصرية البث عن عدة قنوات فضائية على رأسها قناة ‘مصر25’ التي قالت على صفحتها بموقع فيسبوك إنه تم قطع بثها عقب البيان الذي ألقاه وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي وأعلن فيه خارطة طريق تتضمن تعطيل الدستور وتكليف رئيس المحكمة الدستورية بإدارة البلاد.

وقال شاهد لرويترز إن الشرطة ألقت القبض على ثمانية من المذيعين والعاملين كانوا بمقر قناة ‘مصر 25’. وأضاف أن بعض من ألقي القبض عليهم رفعوا أيديهم بعلامة النصر، لكن آخرين حاولوا تجنب التقاط الصور لهم.
كما قطع البث عن قنوات دينية أخرى هي: الناس, والرحمة, والحافظ, وهي قنوات تصنف على أنها تابعة للتيار الإسلامي وكانت مؤيدة للرئيس المعزول محمد مرسي.

فرحة بالتحرير
ومن ميدان التحرير, قال مراسل الجزيرة نت عبد الرزاق مرابط إن المتظاهرين لم ينتظروا انتهاء وزير الدفاع من قراءة البيان الذي تم بموجبه عزل مرسي وتعطيل العمل بالدستور، لينطلقوا في موجة هستيرية من الفرحة رافعين الأعلام المصرية وصور السيسي.

وانطلقت الألعاب النارية لتغطي سماء الميدان وأطلقت السيارات العنان لأبواقها، بينما تراكض الناس في كل الاتجاهات في أجواء ذكرت بتلك التي تلت الإعلان عن تنحي حسني مبارك يوم 11 فبراير/شباط 2011.

وردد المتظاهرون شعارات مرحبة بالقرار ومشيدة بالجيش ووزير الدفاع، وحلقت مروحيات الجيش المصري فوق الميدان ملقية الأعلام المصرية على المتظاهرين. وقال متظاهر للجزيرة نت إنه لا يزال غير مصدق لما يحدث، وإنه ما زال يحتاج إلى بعض الوقت ‘كي يستوعب هذه اللحظة’، معبرا عن ثقته في أن القادم أفضل بعد زوال ما سماه الكابوس ‘المتمثل في مرسي وجماعة الإخوان المسلمين’.

وفي هذه الأجواء من الفرحة العارمة حمل متظاهرون بعض ضباط الشرطة على الأعناق مرددين ‘الشعب والأمن إيد وحدة’.

وكان الجيش المصري قد أطاح مساء أمس الأربعاء بالرئيس محمد مرسي، وذلك عقب اسبوع شهد مظاهرات كبيرة مناوئة للرئيس وأخرى مؤيدة له راح ضحيتها 50 شخصا تقريبا. وعطل الجيش في بيان تلاه وزير الدفاع الفريق أول عبدالفتاح السيسي العمل بالدستور مؤقتا.

وتتضمن خارطة الطريق الخطوات التالية:

* تعطيل العمل بالدستور بشكل مؤقت .

* يؤدى رئيس المحكمة الدستورية العليـا اليميـن أمام الجمعية العامة للمحكمة .

* إجراء إنتخابات رئاسية مبكرة على أن يتولى رئيس المحكمة الدستورية العليا إدارة شئون البلاد خلال المرحلة الإنتقالية لحين إنتخاب رئيساً جديداً .

* لرئيس المحكمة الدستورية العليا سلطة إصدار إعلانات دستورية خلال المرحلة الإنتقالية .

* تشكيل حكومة كفاءات وطنية قوية وقادرة تتمتع بجميع الصلاحيات لإدارة المرحلة الحالية .

* تشكيل لجنة تضم كافة الأطياف والخبرات لمراجعة التعديلات الدستورية المقترحة على الدستور الذى تم تعطيله مؤقتاً .

* مناشدة المحكمة الدستورية العليا لسرعة إقرار مشروع قانون إنتخابات مجلس النواب والبدء فى إجراءات الإعداد للإنتخابات البرلمانية .

* وضع ميثاق شرف إعلامى يكفل حرية الإعلام ويحقق القواعد المهنية والمصداقية والحيده وإعلاء المصلحة العليا للوطن .

* إتخاذ الإجراءات التنفيذية لتمكين ودمج الشباب فى مؤسسات الدولة ليكون شريكاً فى القرار كمساعدين للوزراء والمحافظين ومواقع السلطة التنفيذية المختلفة .

* تشكيل لجنة عليا للمصالحة الوطنية من شخصيات تتمتع بمصداقية وقبول لدى جميع النخب الوطنية وتمثل مختلف التوجهات.

وكلف الجيش رئيس المحكمة الدستورية عدلي منصور برئاسة البلاد مؤقتا تمهيدا لإجراء انتخابات رئاسية مبكرة.

وفي معرض إعلانه عما وصفه بخريطة مستقبل لحل الأزمة في مصر، قال الفريق أول عبد الفتاح السياسي إنه سيتم تشكيل لجنة عليا للمصالحة الوطنية.

ولم يتطرق السيسي إلى مصير محمد مرسي، الذي تعني ‘خطة المستقبل’، أنه لم يعد رئيسا لمصر.

وعقب إعلان الخطة، عمت الفرحة ميدان التحرير الذي يحتشد فيه آلاف المعارضين لمرسي وجماعة الأخوان المسلمين.

وسيكون المستشار عدلي منصور حال حلف اليمين الدستورية الرئيس المؤقت الثاني في تاريخ مصر بعد صوفي أبو طالب رئيس مجلس الشعب بالفترة من 4 نوفمبر عام 1978 حتى 1 فبراير عام 1983، والذى شغل منصب رئيس الجمهورية بصفة مؤقتة عقب اغتيال الرئيس محمد أنور السادات لمدة ثمانية أيام وذلك من 6 إلى ‏14‏ أكتوبر 1981 حتى تم انتخاب الرئيس السابق حسنى مبارك.

موقف مرسي

في غضون ذلك، قال بيان صادر عن صفحة الرئاسة التابعة للرئيس السابق محمد مرسي على فيسبوك الأربعاء، إن ‘الدكتور محمد مرسي يؤكد أن الإجراءات التي أعلنتها القيادة العامة للقوات المسلحة تمثل انقلابًا عسكريًا مكتمل الأركان وهو مرفوض جملة وتفصيلًا من كل أحرار الوطن الذي ناضلوا، لكي تتحول مصر إلى مجتمع مدني ديمقراطي’.

وأضاف البيان أن ‘الدكتور مرسي بصفته رئيسًا للجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة يطالب جميع المواطنين، مدنيين وعسكريين قادة وجنودًا، الالتزام بالدستور والقانون وعدم الاستجابة لهذا الانقلاب، الذي يعيد مصر إلى الوراء والحفاظ على سلمية الأداء وتجنب التورط في دماء أبناء الوطن، وعلى الجميع تحمل مسؤولياتهم أمام الله ثم أمام الشعب والتاريخ’.

وقد أوقفت السلطات في وقت سابق بث عدد من القنوات التليفزيونية الموالية للرئيس محمد مرسي من بينها قناتي مصر 25.

ووصف موقع إخوان أون لاين، الناطق باسم جماعة الإخوان المسلمين، خطاب الجيش الذي ألقاه الفريق عبد الفتاح السيسي، بالمؤامرة على الشرعية، قائلا إنه ‘انقلاب عسكري يهدر الإرادة الشعبية ويعيد مصر إلى الاستبداد’.

وأضاف الموقع أن ‘الملايين ترد بالاعتصام في ميادين مصر تأييدًا للشرعية’، مُشيرا إلى أن ‘علماء الدين يستنكرون الانقلاب ويؤكدون وجوب نصرة الرئيس المنتخب’.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد