وزير الخارجية: نستنكر تصريحات دوتيرتي.. ونتواصل مع الفيلبين على أعلى مستوى | المدى |

وزير الخارجية: نستنكر تصريحات دوتيرتي.. ونتواصل مع الفيلبين على أعلى مستوى

أعرب نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد، اليوم الثلاثاء، عن استنكاره واستغرابه للتصريحات التي ادلى بها الرئيس الفيلبيني رودريغو دوتيرتي حيال اساءة التعامل مع العمالة الفلبينية في الكويت.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي مشترك عقده وزير الخارجية ونظيره الاميركي ريكس تيلرسون على هامش اجتماع وزراء خارجية التحالف الدولي ضد ما يسمى تنظيم «داعش»، والذي تستضيفه البلاد ضمن فعاليات مؤتمر الكويت الدولي لاعادة اعمار العراق.

وردا على سؤال بشأن التصعيد الفيلبيني الاخير قال الخالد «نستنكر ونستغرب تصريحات الرئيس الفيلبيني خاصة ونحن على تواصل مستمر مع الفلبين على اعلى مستوى»، مؤكدا أن تصعيد مانيلا لن يخدم العلاقة بين الكويت والفيليبين

واضاف «لدينا اكثر من 170 الفا من الجالية الفلبينية يعيشون في البلاد حياة كريمة وهم من اقل الجاليات من حيث نسبة المشكلات»، معربا عن اسفه لاي حوادث فردية قد تحدث و«نحن لا نتأخر عن تزويد الجانب الفلبيني بكافة نتائج التحقيقات» التي تجرى بهذا الصدد.

ورأى ان هذا التصعيد لا يخدم العلاقة بين الكويت والفلبين، مشددا على ان التعاون مهم للوصول الى الحقائق بشأن كل تفاصيل الحوادث الفردية التي وقعت وهذا الذي يساعد على الفهم والتعاون وزيادة العمالة الفيلبينية في الكويت.

وفيما يتعلق بالقمة الخليجية – الاميركية، أشار الشيخ الخالد الى اجتماع قمة عقد بالرياض العام الماضي بين قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والرئيس الاميركي دونالد ترامب تم خلاله الاتفاق على عقد مثل هذه الاجتماعات السنوية بالتناوب.

واضاف «نقدر عاليا اهتمام الرئيس الاميركي بالعلاقات الاستراتيجية مع دول مجلس التعاون بدعوة هذه الدول الى عقد قمة مع الولايات المتحدة في اميركا للمحافظة على تلك العلاقة».

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد