ترامب لإسرائيل: السلام يعني تقديم تنازلات كبيرة | المدى |

ترامب لإسرائيل: السلام يعني تقديم تنازلات كبيرة

أبلغ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إسرائيل، اليوم الجمعة، أنه سيتعين عليها أيضا تقديم «تنازلات كبيرة» من أجل السلام مع الفلسطينيين، وذلك على الرغم من اتهامهم لأحد مبعوثيه إلى الشرق الأوسط بالتسبب في تعثر الجهود الديبلوماسية بسبب ما يرونه تحيزا لإسرائيل.

وفي حديث لصحيفة إسرائيلية أذيعت منه مقتطفات قبل نشره بالكامل يوم الأحد المقبل، وصف ترامب قراره بشأن القدس بأنه «نقطة مهمة» في عامه الأول في الرئاسة.

ولم تستبعد اللغة التي صيغ بها إعلان ترامب وجودا للفلسطينيين في المدينة التي يريدون قسمها الشرقي عاصمة لهم.

وقال ترامب لصحيفة «إسرائيل هيوم» اليومية في تصريحات نشرت بالعبرية «أود أن أوضح أن القدس هي عاصمة إسرائيل. وفيما يتعلق بالحدود، سأؤيد ما يتفق عليه الجانبان فيما بينهما».

وأضاف دون الخوض في التفاصيل «أعتقد أنه سيتعين على الجانبين تقديم تنازلات كبيرة من أجل إمكانية التوصل إلى اتفاق سلام».

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد