4 أعضاء سابقين يخوضون انتخابات «البلدي» | المدى |

4 أعضاء سابقين يخوضون انتخابات «البلدي»

أصبحت مؤكدة رغبة 4 أعضاء من المجلس البلدي السابق في خوض الانتخابات البلدية المقبلة، وهم الدكتور حسن كمال (الدائرة الاولى ــ الشرق)، مهلهل الخالد (الدائرة الثانية ــ ضاحية عبدالله السالم)، فهد الصانع (الدائرة الثالثة ــ الفيحاء)، عادل الميع (الدائر العاشرة ــ الصباحية).
وفيما يخص مرسوم تحديد الدوائر الانتخابية لعضوية المجلس البلدي، فإن وزارة الداخلية تقدمت بمشروع، وتم عرضه على إدارة الفتوى والتشريع وإقراره تمهيدا لعرضه على مجلس الوزراء لاعتماده.
وتوقعت مصادر أن يتم التعديل بإضافة المناطق الجديدة، والواردة ضمن جداول مجلس الأمة، ولها حق التصويت في الانتخابات البلدية المقبلة، سيتم توزيعها على 6 دوائر فقط.
وكان رئيس الفتوى والتشريع المستشار صلاح المسعد قد وجه خطابا الى وزير البلدية السابق محمد الجبري، بشأن دراسة وإبداء الرأي حول مشروع مرسوم بشأن تحديد الدوائر الانتخابية لعضوية المجلس البلدي، وأفاد بانه بمطالعة مشروع المرسوم تبين أنه قد تضمن مناطق جديدة غير واردة في الجدول المرافق للقانون رقم 42 لسنة 2006، بإعادة تحديث الدوائر الانتخابية لعضوية مجلس الأمة، ولما كان القيد السنوي للناخبين قد انتهى في شهر فبراير سنة 2007، ونشرت التعديلات بالإضافة او الحذف من الجداول في الجريدة الرسمية بملحق العدد رقم 1335 بتاريخ 11 ابريل 2017، وبالتالي يتعذر إجراء القيد السنوي الخاص بالمناطق المضافة في مشروع المرسوم المعروض.
وقال المسعد إن وزارة الداخلية أعدت مشروع مرسوم بتحديد الدوائر الانتخابية لعضوية المجلس البلدي، روعي فيه أن يتضمن كل المناطق الموزعة على الدوائر الخمسة الخاصة بانتخابات أعضاء مجلس الأمة، وذلك حتى يتسنى سريان جداول قيد الناخبين الخاصة بانتخابات مجلس الأمة على الانتخابات الخاصة بأعضاء المجلس البلدي، في حال صدور المرسوم الخاص بتحديد الدوائر العشر لانتخابات المجلس البلدي شاملاً المناطق ذاتها الواردة في الدوائر الخمس بانتخابات مجلس الأمة.
ورأى المسعد ــ حتى يتسنى إجراء الانتخابات في ميعادها المقرر وفقا للقانون رقم 33 لسنة 2016 بشأن بلدية الكويت ــ الأخذ بالمشروع المقدم من وزارة الداخلية.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد