الخارجية الأمريكية: الشعب الإيراني يعاني وندعم الانتقال السلمي للحكومة | المدى |

الخارجية الأمريكية: الشعب الإيراني يعاني وندعم الانتقال السلمي للحكومة

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية هيذر نويرت، إننا نتابع التقارير عن الاحتجاجات السلمية المتعددة للمواطنين الإيرانيين في المدن بجميع أنحاء البلاد، مشيرة إلى أن وزير الخارجية الأمريكي تيلرسون سبق بشهادة للكونجرس في 14 يونيو 2017، بأنه يدعم عناصر داخل إيران من شأنها تؤدي إلى انتقال سلمى للحكومة.

ونقلت الخارجية الأمريكية، في تصريحات خاصة لهيذر نويرت، والتي قالت: “نتابع التقارير عن الاحتجاجات السلمية المتعددة للمواطنين الإيرانيين في المدن بجميع أنحاء البلاد، حيث قام زعماء إيران بتحويلها من دولة ثرية ذات تاريخ وثقافة عميقة إلى دولة مارقة مستنفدة اقتصاديًا تتمثل صادراتها الرئيسية في العنف وكذلك إراقة الدماء والفوضى”.

وأضاف قائلة: “كما قال الرئيس ترامب فإن ضحايا إيران الذين يعانون أشد المعاناة هم شعب إيران نفسه. وتدين الولايات المتحدة بشدة اعتقال المتظاهرين السلميين. ونحث جميع الدول على أن تدعم الشعب الإيراني علنًا ​​ومطالبهم بالحقوق الأساسية وكذلك وضع حد للفساد”.

وتابعت: “وقد أدلى الوزير تيلرسون بشهادة للكونجرس فى 14 يونيو 2017 بأنه يدعم عناصر داخل إيران التي من شأنها أن تؤدي إلى انتقال سلمى للحكومة.. وهذه العناصر موجودة بالتأكيد، كما نعلم. وأن الوزير اليوم يكرر دعمه العميق للشعب الإيراني”.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد