الشاهين يسأل عن تمكين الطبطبائي والحربش من حضور الجلسات | المدى |

الشاهين يسأل عن تمكين الطبطبائي والحربش من حضور الجلسات

تقدم النائب أسامة الشاهين بسؤال برلماني لوزير الدولة لشؤون مجلس الأمة عادل الخرافي، يسأل فيه عن الوسائل التي قامت بها الوزارة لضمان حضور النائبين المحبوسين د. وليد الطبطبائي ود. جمعان الحربش، جلسات مجلس الأمة.

ونص السؤال على ما يلي: لما كان وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة بحكم المادة الأولى المرسوم رقم 53 لسنة 1998 في شأن اختصاصات وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة يختص بـ (إعداد أسس ووسائل وأساليب التعاون بين الحكومة وبين مجلس الأمة).

ولما كان عضوا مجلس الأمة د. وليد الطبطبائي ود. جمعان الحربش في عهدة السلطة التنفيذية – الحكومة – حاليا بالسجن المركزي بموجب حكم محكمة الاستئناف فيما عرف بقضية دخول مجلس الأمة.

مع رفضي – ونواب وقانونيين – تنفيذ إجراءات القبض على النائبين سالفي الذكر، من دون أخذ (إذن المجلس) المسبق قبل كل إجراء جزائي كما تطلبت المادة 111 من دستور الدولة وغيرها من نصوص ومبادئ.

ولما كان من (واجبات) عضو مجلس الأمة الدستورية والقانونية والوطنية والديمقراطية حضور جلسات مجلس الأمة ولجانه قياما بمهام تمثيل الأمة والتشريع للدولة والرقابة على الحكومة.

لذا يرجى إفادتي بالتالي:

1 – ما الوسائل التي قمتم بها لضمان حضور النائبين سالفي الذكر، جلسات مجلس الأمة وإخطارهم بالدعوات وجدول الأعمال؟

2 – ما الوسائل التي قمتم بها لضمان حضور النائبين سالفي الذكر، اجتماعات لجان المجلس التي حظوا بعضويتها وإخطارهم بالدعوات وجدول الأعمال.
المصدر – شبكة الدستور

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد