مصر: حبس 28 متهمًا بالاعتداء على أقباط 4 أيام على ذمة التحقيق | المدى |

مصر: حبس 28 متهمًا بالاعتداء على أقباط 4 أيام على ذمة التحقيق

أمرت النيابة العامة في مصر، اليوم الأحد، بحبس 15 من المتهمين بأحداث كنيسة الأمير تادرس بإحدى قرى مركز أطفيح في محافظة الجيزة، 4 أيام على ذمة التحقيق.

وتعرضت الكنيسة إلى هجوم متطرفين حطموا محتوياتها ومنعوا الأقباط من الصلاة فيها، حيث بدأت الواقعة بعد صلاة الجمعة، واحتشد المهاجمون بكفر الواصلين التابع لمركز أطفيح أمام الكنيسة، وحطموا محتوياتها ومنعوا الأقباط من دخولها.

وقال شهود عيان إن “مصادمات وقعت بين الطرفين أسفرت عن وقوع مصابين نُقلوا إلى مستشفى أطفيح، فيما تمكنت قوات الأمن من القبض على 28 متورطاً في الأحداث.

وأضافوا أن شائعات سرت في القرية تفيد بصلاة الأقباط في المكان، وهو عبارة عن بناء دون صلبان، وأنهم يجهزونه لتدشينه كنيسةً، وينون رفع الأجراس فيها.

ووجهت النيابة للمتهمين جرائم إثارة الفتن الطائفية، واقتحام مسكن بغرض تنفيذ جريمة، وإثارة الشغب والبلطجة والتجمهر، فيما قال المتهمون إن المنزل الذي اقتحم تحول إلى كنيسة، وكانوا يسمعون دق الأجراس داخله ويشمون رائحة البخور، وتقام به الشعائر الدينية”.

وقررت النيابة أيضاً احتجاز مالك عيد عطية، 24 ساعة، في انتظار تحريات الأمن الوطني عن اتهامه بتحويل عقار لكنيسة، واستدعاء مسؤولي الوحدة المحلية بأطفيح لسماع أقوالهم حول الواقعة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد