كاليفورنيا: أوامر إخلاء جديدة بسبب حرائق الغابات | المدى |

كاليفورنيا: أوامر إخلاء جديدة بسبب حرائق الغابات

صدرت أوامر إخلاء جديدة في مقاطعة سانتا باربارا، أمس السبت، فيما تواصل حرائق الغابات اجتياح أجزاء من ولاية كاليفورنيا الأمريكية بلا هوادة.

ويكافح أكثر من 8 آلاف من رجال الإطفاء للسيطرة على الحريق الضخم شمال لوس أنجليس، الذى تضرر منه بالفعل أو دمر أكثر من ألف مبنى.

وأتى الحريق المعروف باسم حريق ‘توماس’ القاتل، على منطقة تقترب مساحتها من هونج كونج، منذ اندلاعه في الأول من ديسمبر، في ذروة الموسم السنوي لرياح سانتا آنا في كاليفورنيا.

وحذرت هيئة الأرصاد الجوية الوطنية من خطر الحريق ‘الشديد’، حتى اليوم، الأحد، في مقاطعات سانتا باربارا وفينتورا ولوس أنجليس.

وقدرت السلطات، أن الخسائر الناجمة، وتكاليف مكافحة الحرائق حتى الآن، بلغت حوالى 103 ملايين دولار.

وتهب رياح سانتا آنا الموسمية من الصحاري الداخلية بجنوب كاليفورنيا نحو الساحل، مما يزيد من خطر انتشار حرائق الغابات في المناطق الساحلية المكتظة بالسكان.

وكان من المتوقع أن تصل الرياح، مطلع الأسبوع الجاري، في جنوب كاليفورنيا إلى حوالي 65 كيلومتر في الساعة، وربما أكثر من 90 كيلومتر في الساعة في بعض الأحيان.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد