اختتام بطولة الشيخ فهد السالم للرماية بتتويج الفائزين بمسابقاتها | المدى |

اختتام بطولة الشيخ فهد السالم للرماية بتتويج الفائزين بمسابقاتها

اختتمت اليوم السبت بطولة الشيخ فهد السالم الصباح للرماية بتتويج الفائزين والفائزات بمسابقاتها التي شهدت مشاركة خليجية متميزة.
وشملت منافسات البطولة التي استمرت ثلاثة أيام عددا من ألعاب الرماية الأولمبية ومنها السكيت والتراب والدبل تراب وأسلحة المسدس والبندقية والقوس والسهم لفئات الرجال والسيدات والناشئين.
وأسفرت المنافسات عن تتويج منصور الرشيدي من رماة النادي الكويتي للرماية بلقب مسابقة (السكيت) فيما فاز الرامي خالد الكعبي من رماة الاتحاد الاماراتي بالمركز الاول في مسابقة (التراب).
وحصل الرامي سعد المطيري من رماة (النادي الكويتي) على لقب مسابقة (الدبل تراب) بينما نال مواطنه عبدالله الحربي المركز الاول في رماية (البندقية) في حين حقق الرامي سعد العجمي من رماة الحرس الوطني المركز الاول في مسابقة (المسدس).
وفاز الرامي خالد عبدالسلام من الحرس الوطني بمسابقة (رماية البندقية 50 مترا راقدا) فيما ذهب لقب مسابقة رماية (البندقية 50 مترا ثلاثة اوضاع) للرامي محمد عادل من رماة النادي الكويتي بينما فاز الرامي حسن الملا من الحرس الوطني بمسابقة رماية (المسدس 50 مترا).
وشهدت المسابقات الخاصة برماية القوس والسهم فوز الرامي عبدالله مال الله بمسابقة (المركب) والرامي عبدالله طه بمسابقة (الأولمبي) والرامي “الواعد” محمد سليمان بفئة الناشئين وجميعهم من رماة النادي الكويتي.
وفي منافسات السيدات تمكنت الرامية ايمان الشماع من النادي الكويتي للرماية من إحراز لقب مسابقة (السكيت) في حين توجت مواطنتها الرامية شهد الحوال بلقب مسابقة رماية (التراب).
وحققت الرامية أميرة المرضي من نادي الرماية لقب منافسات (المسدس) في حين احرزت هبة الرزوقي من النادي لقب مسابقة (البندقية).
وقال رئيس الاتحادين الكويتي والعربي للرماية دعيج العتيبي في تصريح للصحفيين على هامش حفل الختام ان بطولة الراحل الشيخ فهد السالم الصباح للرماية “من أهم البطولات التي يتشرف النادي الكويتي بتنظيمها سنويا”.
وأضاف العتيبي أن نسخة هذا العام من البطولة تميزت بمشاركة نخبة من الرماة والراميات من أصحاب المستويات الكبيرة من الكويت والإمارات وقطر “ما أسهم بظهور منافساتها بشكل قوي”.
وأكد أن البطولة شكلت فرصة للاستعداد الجيد للرماة المشاركين فيها لبطولة سمو الأمير الدولية السابعة للرماية التي تنطلق في يناير المقبل بمشاركة أكثر من 40 دولة عربية وأجنبية مثمنا دعم ورعاية أسرة الشيخ فهد السالم الصباح لاستمرار إقامة البطولة.
وأشار إلى حرص النادي الكويتي للرماية على دعم رماته ورامياته وإتاحة الفرصة أمامهم للمشاركة فى البطولات الدولية والقارية المقبلة لاسيما أن منافسات العام المقبل ستكون تأهيلية لدورة الألعاب الأولمبية المقبلة (طوكيو 2020) لافتا إلى أن أبطال الكويت حققوا هذا العام نتائج مميزة في الاستحقاقات الخارجية.
حضر حفل الختام الذي أقيم على مجمع ميادين الشيخ صباح الأحمد الأولمبي للرماية الشيخ محمد فهد سعد العبدالله الصباح وأمين السر العام للنادي الكويتي للرماية عبيد العصيمي وعدد من أعضاء مجلس الإدارة ومسؤولي النادي

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد