بطريرك لبنان: قرار ترامب بشأن القدس مخالف لقرارات الشرعية الدولية | المدى |

بطريرك لبنان: قرار ترامب بشأن القدس مخالف لقرارات الشرعية الدولية

اعتبر البطريرك الماروني اللبناني ‘مار بشارة بطرس الراعي’، اليوم الأحد، أن قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أنه مخالف لقرارات الشرعية الدولية.

واعتبر الراعي، في كلمة ألقاها في قداس بشمال العاصمة بيروت، أن هذا القرار ‘يخالف قرارات الشرعية الدولية، ويتحدى الإرادة الدولية والإقليمية، ويوجه صفعة للفلسطينيين والمسيحيين المشرقيين والمسلمين وكل العرب’.

ولفت إلى أن نقل السفارة إلى القدس، يهدم جسور السلام بين إسرائيل والفلسطينيين والدول العربية، ويشعل نار الانتفاضة الجديدة ويحول القدس ‘مدينة السلام’ إلى مدينة حرب.

ودعا الراعي، ترامب إلى ‘العودة نهائيا عن هذا القرار الهدام واعتباره كأنه لم يكن’.

والأربعاء الماضي، أعلن ترامب، اعتراف بلاده رسميًا بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل، ونقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى المدينة المحتلة.

ويشمل قرار ترامب، الشطر الشرقي من القدس، الذي احتلته إسرائيل عام 1967، وهي خطوة لم تسبقه إليها أي دولة.

وأدى القرار إلى موجة كبيرة من الإدانات على مختلف الأصعدة لا سيما من قبل الدول العربية والإسلامية.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد