اوراوا الياباني يحرز «أبطال آسيا» على حساب الهلال السعودي | المدى |

اوراوا الياباني يحرز «أبطال آسيا» على حساب الهلال السعودي

توج اوراوا ريد دايموند بلقب بطل دوري ابطال آسيا لكرة القدم بفوزه السبت على الهلال السعودي 1-صفر في اياب النهائي على ملعب سايتاما 2002.

ويدين اوراوا ريد دايموند باللقب الثاني بعد الاول عام 2007 الى مهاجمه البرازيلي رافايل سيلفا الذي سجل الهدف الوحيد في الدقيقة 88، بهعد ان سجل هدفا في مباراة الذهاب والتي انتهت بالتعادل 1-1 السبت الماضي.

وكان الهلال الطرف الافضل ميدانيا معظم مراحل المباراة، والاكثر فرصا ومبادرة هجومية، لكن دون خطورة حقيقية، فيما ندرت فرص اوراوا الذي بدا متواضعا وستكون مشاركته في بطولة العالم للاندية الشهر المقبل في ابوظبي كممثل لقارة آسيا موضع تساؤل اذا استمر على هذا النحو.

ولم يلعب اوراوا الذي يشكل العمود الفقري للمنتخب الياباني، للتعادل الذي كان يكفيه، وانما للفوز لكنه ظهر عاجزا عن مجاراة بطل السعودية.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد