"المستعجلة" تؤجل دعوى اعتبار "حزب الله" منظمة إرهابية إلى 20 نوفمبر المقبل | المدى |

“المستعجلة” تؤجل دعوى اعتبار “حزب الله” منظمة إرهابية إلى 20 نوفمبر المقبل

تداولت دائرة الأمور المستعجلة الثالثة بالمحكمة الكلية دعوى تطالب بإلزام الحكومة بإعلان منظمة ««حزب الله» تنظيما إرهابيا على خلفية الحكم القضائي النهائي الصادر أخيرا من محكمة التمييز بشأن ما يسمى بخلية العبدلي.
وأرجأت المحكمة الدعوى التي تختصم وزارة الخارجية وإدارة مكافحة الإرهاب، إلى العشرين من شهر نوفمبر المقبل للاطلاع من قبل طرفي الدعوى وهما المدعي ودفاع الحكومة ممثلا بإدارة الفتوى والتشريع.
وكان دفاع الحكومة قد حضروا الجلسات السابقة وطالبوا برفض الدعوى لعدم اختصاص المحكمة ولائيا بنظرها على اعتبار أن طلباتها تعد من أعمال السيادة التي لا يتدخل بها القضاء.
وأفاد مقدم الدعوى المحامي محمد العنزي أن طلبه تختص به جهة الإدارة ممثلة بوزارة الخارجية وإدارة مكافحة الإرهاب، مشيرا إلى أن الحكومة لم تعلن المنظمة إرهابية مجرمة يحظر التعامل والتعاون معها حماية للبلاد والمواطنين ما دفعه لإقامة الدعوى الماثلة.
وبين العنزي أن الهدف من إقامة الدعوى هو دفع الضرر عن الدولة والشعب وعنه شخصيا بصفته مواطنا كويتيا بعد أن أكد الحكم القضائي الصادر من محكمة التمييز خطورة هذا التنظيم وسعيه لتقويض النظامين السياسي والاجتماعي في دولة الكويت.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد