الجمعية التأسيسية في فنزويلا تريد محاكمة معارضين | المدى |

الجمعية التأسيسية في فنزويلا تريد محاكمة معارضين

قررت الجمعية التأسيسية الفنزويلية أن تحيل إلى المحكمة بتهمة «الخيانة» معارضين شجعوا بحسب رأيها على فرض العقوبات المالية التي أعلنتها الولايات المتحدة الجمعة على فنزويلا.

وخلال جلسة لهم بكراكاس، وافق أعضاء الجمعية على مرسوم يفتح الطريق أمام «محاكمة تاريخية بتهمة الخيانة ضد الذين شجعوا على هذه الاجراءات غير الاخلاقية ضد مصالح الشعب الفنزويلي».

ولا يأتي النص على ذكر أي اسم، لكن المتحدثين خلال الجلسة وجهوا الاتهام للمعارضة، وتحديدا لرئيس البرلمان خوليو بورغيس ونائبه فريدي غيفارا.

وطلبت الجمعية من سلطات الدولة أن تبدأ فورا التحقيقات لتحديد مسؤولية المتهمين.

كان الرئيس الاشتراكي نيكولاس مادورو قد اتهم الجمعة بورغيس بممارسة «ضغط» باتجاه فرض عقوبات امريكية، وطالب بأن يتم الحكم عليه جنبا إلى جنب مع سواه من زعماء المعارضة، بتهمة «خيانة الوطن».

وينص قانون العقوبات الفنزويلي على عقوبة بالسجن تتراوح بين 20 و30 عاما بحق الخونة

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد