ذبح 4 أشخاص في هجوم تبنته حركة الشباب الصومالية بكينيا | المدى |

ذبح 4 أشخاص في هجوم تبنته حركة الشباب الصومالية بكينيا

قتل اربعة اشخاص ذبحا واحرقت منازلهم في هجوم تبنته حركة الشباب الاسلامية الصومالية في مدينة لامو الكينية الساحلية، حسب ما اعلنت الشرطة، اليوم الجمعة.

وقال قائد الشرطة في المدينة لاري كينغ إن «المهاجمين اخرجوا الناس من منازلهم وقتلوهم. نجري تحقيقات للتوصل لدوافع الهجوم».

وتابع أن «هناك اربعة قتلى»، مشيرا إلى توقيف ثلاثة مشتبه بهم في الهجوم.

ونفى كينغ أن تكون حركة الشباب ضالعة في الهجوم الذي وقع مساء الخميس، مشيرا إلى أنه مرتبط بنزاع محلي بين مزارعين ورعاة غنم.

لكن مسؤولا كبيرا آخر في الشرطة، فضل عدم ذكر اسمه، قال إن «الهجوم يحمل كل سمات هجمات (حركة) الشباب. لقد ارتكبوا هجمات مماثلة بنفس الطريقة من قبل واحرقوا منازل أيضا».

بدورها، زعمت حركة الشباب المرتبطة بالقاعدة أن عناصرها قتلوا «خمسة كينيين مسيحيين» ودمروا عددا من المنازل في مدينة لامو، بحسب ما أشار موقع سايت المتخصص في مراقبة المواقع الجهادية.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد