قتيلان وعشرات الإصابات بـ«جمعة غضب» في القدس | المدى |

قتيلان وعشرات الإصابات بـ«جمعة غضب» في القدس

منعت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الجمعة، الرجال دون سن الخمسين من دخول البلدة القديمة في القدس، واعتقلت عددا من النشطاء بالمدينة ضمن تدابير أمنية تحسبا لاندلاع مواجهات بعد دعوات لـ«جمعة غضب» في القدس وباقي الأراضي الفلسطينية المحتلة رفضا للإجراءات الإسرائيلية الجديدة بالمسجد الأقصى.
وأعلنت قوات الاحتلال في بيان أن «الدخول إلى المدينة القديمة وجبل الهيكل سيقتصر على الرجال فوق الخمسين بينما يسمح بدخول النساء من جميع الأعمار».
وأضافت أنها قررت نشر قوات معززة من الشرطة وشرطة حرس الحدود مع التركيز على غلاف القدس والبلدة القديمة والمسجد الأقصى. كما عززت قواتها في الضفة الغربية ونقاط التماس مع الفلسطينيين بخمس كتائب.
ومنعت قوات الاحتلال فجر اليوم الجمعة العشرات من الحافلات التي تقل مصلين من داخل الخط الأخضر (أراضي 48) من الوصول إلى مدينة القدس.
ونصبت القوات الإسرائيلية حواجز في منطقة باب الأسباط ومحيط المسجد الأقصى المبارك بالتزامن مع انتشار مكثف لوحدات بحرس الحدود على مداخل المسجد الأقصى.
استشهاد 3 فلسطينيين
قالت وزارة الصحة الفلسطينية اليوم الجمعة إن 3 فلسطينيين استشهدوا خلال مواجهات مع قوات الأمن الإسرائيلية في مدينة القدس.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد