تونس تفتح تحقيقا في سرقة قنصليتها بمدينة ليون الفرنسية | المدى |

تونس تفتح تحقيقا في سرقة قنصليتها بمدينة ليون الفرنسية

قالت وزارة الخارجية التونسية، اليوم الثلاثاء، أن السلطات الفرنسية المختصة تعهدت بالتنسيق مع القنصلية التونسية بمدينة ليون للبحث والتحقيق في حادثة خلع وسرقة القنصليّة.

وقالت الوزارة في بيان، وصل الأناضول نسخة منه، إن ‘مقرّ القنصلية العامة التونسية في ليون تعرض فجر السبت الماضي، لعملية خلع وسرقة من قبل مجهولين’.

ولفت البيان إلى أن ‘نتائج التحقيق الأولية كشفت عن سرقة عدد هام من جوازات السفر ذات الأرقام التسلسلية المحددة ووثائق إدارية إضافة إلى مبلغ مالي يقدر بنحو 4 آلاف يورو’.

وأشار إلى أنه ‘تم إعلام الجهات التونسية المختصة، لإلغاء جوازات السفر المفقودة فتصبح غير قابلة للاستعمال بأي شكل من الأشكال

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد