«معطيات إيجابية» ترجح مشاركة المعارضة بالمحادثات السورية في آستانة | المدى |

«معطيات إيجابية» ترجح مشاركة المعارضة بالمحادثات السورية في آستانة

كشفت مصادر في المعارضة السورية أن الفصائل توافقت على المشاركة في محادثات آستانة المقررة الأربعاء المقبل، على ضوء «معطيات إيجابية» ترتبط بآلية تنفيذ وقف إطلاق النار ودخول أطراف ضامنة جديدة، بعدما كان الأمر مقتصراً على روسيا وإيران وتركيا.

وقال عضو وفد المعارضة إلى آستانة، العميد فاتح حسون، في تصريح إن «عوامل جديدة إيجابية أضيفت إلى جدول أعمال المفاوضات، وأرسلت إلينا بشكل غير رسمي مع الدعوة»، على أن يتم البحث فيها ودراستها رسميا في جلسات المحادثات.

وأوضح حسون أن «المعطيات الإيجابية» ترتبط بآلية لتنفيذ وقف إطلاق النار قد تحمل في طياتها بعض الفوائد في حال التزم الروس بتطبيقها، إضافة إلى دخول جهات دولية جديدة راعية للمؤتمر، بعدما كان شبه محصور في روسيا وإيران.

في المقابل، حذرت أطراف في المعارضة من تأثير الاقتتال الذي دخل يومه الثاني، أمس، بين «جيش الإسلام» من جانب و«فيلق الرحمن» و«هيئة تحرير الشام» من جانب آخر، في غوطة دمشق.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد