بن دغر: صواريخ الحوثيين الباليستية صنعت في إيران | المدى |

بن دغر: صواريخ الحوثيين الباليستية صنعت في إيران

قال رئيس الحكومة اليمنية أحمد عبيد بن دغر، اليوم السبت، إن «صواريخ جماعة الحوثي الباليستية صنعت في إيران، قبل تهريبها للبلاد».
جاء ذلك في تغريدات نشرها رئيس الحكومة، عبر صفحته الرسمية على موقع «تويتر».
وأوضح بن دغر، أن «الصواريخ الباليستية للحوثيين، وحليفهم الرئيس السابق علي عبد الله صالح، التي صنعت في إيران وهربت للبلاد، لا تزال تضرب المدن الرئيسية وحدود السعودية».
وقال إن «قصتنا الحزينة في اليمن بدأت بسبب انقلاب الحوثيين وحلفائهم على الشرعية والتوافق الوطني».
وذكر بن دغر، أن «المليشيات الحوثية دمرت المدن، والمستشفيات، والمدارس، والمساجد، وأن ثمة ما يزال يجري تدميره مثل ما يحدث في محافظة مدينة تعز الأكثر سكانا، جنوب غربي البلاد».
ولفت إلى أن «جميع جرائم الحوثييين حدثت خارج القانون والشرعية الدستورية والدولية التي أصدرت عددا من القرارات بشأن اليمن، بما فيها قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2216».
واعتبر بن دغر، أن «غزو العاصمة صنعاء من قبل المليشيات الحوثية شكلت الجزء الأكبر مما يجري اليوم في اليمن، وهذه الحقيقة معروفة من قبل الجميع».
ومنذ خريف العام 2014، تشهد عدة محافظات يمنية، حرباً بين القوات الموالية للحكومة من جهة، ومسلحي «الحوثي-صالح» من جهة أخرى، مخلفة أوضاعاً إنسانية صعبة، وتدهورا حادا في اقتصاد البلد الفقير

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد