وزير الخارجية يؤكد : الكويت تحملت مسؤولياتها تجاه الشعب السوري | المدى |

وزير الخارجية يؤكد : الكويت تحملت مسؤولياتها تجاه الشعب السوري

قال الشيخ صباح خالد الحمد الصباح النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الكويتي اليوم الأربعاء ان دولة الكويت تحملت منذ مؤتمر المانحين الأول مسؤولياتها تجاه المجتمع الدولي وتجاه الشعب السوري.
وقال الشيخ صباح الخالد في مؤتمر صحفي عقب الجلسة الأولى للمؤتمر الدولي لدعم مستقبل سوريا والاقليم الذي يستضيفه الاتحاد الأوروبي في بروكسل ‘كنا نأمل ان يكون مؤتمر المانحين الذي استضافته الكويت في عام 2013 هو المؤتمر الوحيد لمساعدة الشعب السوري ولكن للأسف اضطررنا الى تنظيم العديد من المؤتمرات بعده والتي وصلت الى المؤتمر الخامس’.
وأضاف ان تلك الأزمة الممتدة قد طالت دول الجوار فيما طالبت العديد من التقارير الصادرة عن الأمم المتحدة بتقديم المساعدة السريعة للمحتاجين داخل سوريا ومد يد العون والمساعدة الى دول الجوار السوري التي تستضيف عددا كبيرا من اللاجئين ومنها لبنان والأردن وتركيا.
وبين ‘أننا مطالبون أيضا الى جانب المساعدات الإنسانية بتقديم برنامج تنمية لتحديث قدرات البنى التحتية كالكهرباء والطاقة والطرق’.
واكد الشيخ صباح الخالد ضرورة العمل على المسار السياسي للسماح لممثلي الشعب السوري بالجلوس على طاولة المفاوضات بما يسهم في إرساء الامن والاستقرار مشيرا الى ان تلك البنود كانت محور المحادثات التي جرت صباح اليوم’.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد