حاولت التسلل إلى البيت الأبيض 3 مرات ومعها كيس نوم | المدى |

حاولت التسلل إلى البيت الأبيض 3 مرات ومعها كيس نوم

لم تيأس امرأة فشلت مرتين على التوالي في محاولة التسلل إلى البيت الأبيض متسلقة سياجه، وأعادت محاولتها لتفشل مجددا، حسبما افادت شبكة ABC التلفزيونية.

وقالت الشبكة إن مارسي وال (38 عاما) من ولاية واشنطن أوقفت للمرة الثالثة خلال الأيام الستة الماضية من قبل رجال جهاز الخدمة السرية للبيت الأبيض، وكانت بحوزتها هذه المرة حقيبة ظهر وكيس نوم، دون ورود معلومات عن نوايا المرأة في استخدامهما.

ويوم الثلاثاء الماضي، فشلت وال في محاولتها تسلق سياج البيت الأبيض لأن شريط الحذاء الذي كانت ترتديه علق في أعلاه فوجدت نفسها عالقة بالمقلوب هناك حتى أنزلها عناصر الجهاز وأوقفوها.

ووجهت السلطات تهمة «الدخول غير القانوني» إلى البيت الأبيض للمرأة التي بررت تصرفاتها بأنها «رغبت في التحدث مع دونالد ترامب».

ويوم الجمعة، همت المرأة بإعادة المحاولة لكنها احتجزت مجددا على يد عملاء الجهاز السري، بحسب «روسيا اليوم».

ويوم السبت برأتها محكمة وتم إطلاق سراحها حتى جلسات استماع مخطط لها في الشهر القادم.

وباءت المحاولة الثالثة التي قامت بها وال بالفشل مثل سابقتيها.

وفي 10 مارس نجح جوناثان تريند في التسلل إلى البيت الأبيض حيث قضى 15 دقيقة على الأقل، قبل احتجازه على يد عملاء جهاز الخدمة السرية.

وكان هو أول حادث تسلل إلى مقر الرئاسة الأميركية منذ تولي دونالد ترامب هذا المنصب.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد